شريط الأخبار

أخر أسير يخضع لقانون المقاتل الغير شرعي من غزة يدخل عامه السادس في السجون

11:54 - 17 تموز / فبراير 2013

غزة - فلسطين اليوم

 

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن الأسير "أسامة حجاج موسى الزريعي" من المنطقة الوسطى بقطاع غزة ، قد أنهى عامه الخامس في الاعتقال ودخل عامه السادس في سجون الاحتلال .

وأوضح رياض الأشقر المدير الإعلامي للمركز بان الأسير الزريعي أمضى ما يقارب الخمس سنوات وهو معتقل تحت قانون المقاتل الغير شرعي ، وهو الأسير الوحيد الذي تبقى من قطاع غزة يخضع لهذا القانون حتى تمت محاكمته قبل عدة شهور بالسجن لمدة 6 سنوات ونصف، وبذلك لا يتبقى في سجون الاحتلال أياً من أسرى القطاع يخضع لقانون المقاتل الغير شرعي ، ولكن هذا لا يعنى وقف العمل بهذا القانون الجائر .

وأشار الأشقر بان الأسير الزريعى معتقل منذ 6/2/2008، وقد فرض عليه الاحتلال في بداية اعتقاله حكماً بالسجن  لمده 6 شهور، ومنذ انتهاء فترة حكمه يجدد له الاعتقال بشكل مستمر كل 6 شهور، بحجه انه يخضع لما يسمى قانون المقاتل الغير شرعي والذي يجيز احتجاز أسرى من قطاع غزة على وجه التحديد دون تهمه أو محاكمه لفترات مفتوحة ، واستمر اعتقاله تحت القانون لأكثر من 4 سنوات ونصف إلى أن فرض عليه الاحتلال مؤخرا حكما بالسجن الفعلى.

وبين  الأشقر أن الاحتلال شرع  هذا القانون الجائر عبر الكنيست والمحاكم بعد الانسحاب من قطاع غزة في ديسمبر 2005 ، ليجيز احتجاز أسرى من قطاع غزة على وجه التحديد دون تهمه أو محاكمه ، وذلك للتحايل والالتفاف على القانون الدولي لان الأسرى الفلسطينيين هم في الأساس مدنيون ويجب أن يتمتعوا بالحماية القانونية التي توفرها اتفاقية  جنيف الرابعة ، ولكن هذا القانون شَّرع للاحتلال مواصلة اختطاف المواطنين من قطاع غزة إلى فترات مفتوحة دون تحديد موعد لإطلاق سراحهم ، ودون أن يلتزم الاحتلال بتقديم تهمة أو أدلة أو عرض على المحاكم .

انشر عبر