شريط الأخبار

نسيان وثائق سرية في إحدى القواعد العسكرية الصهيونية خلال عملية "عامود السحاب"

02:22 - 15 تشرين أول / فبراير 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

كشفت صحيفة هآرتس العبرية في عددها الصادر اليوم الجمعة النقاب على أنه وفي اليوم الثالث من بدء عملية عامود السحاب وأثناء استعدادات الجيش النظامية والاحتياط للدخول إلى قطاع غزة تم العثور في مدخل أحد القواعد العسكرية في المنطقة الجنوبية على تفاصيل معلومات خطيرة ذات قيمة عالية تشمل خطط عسكرية للعملية ذاتها ووثائق سرية كان الجيش قد تركها بشكل غير متعمد.

وبحسب الصحيفة فإن ضابط الوثائق في إحدى المجموعات التابعة لتشكيلة غزة قد كشف أنه تم نسيان بعض الوثائق السرية وخرائط عسكرية للجيش الإسرائيلي في إحدى القواعد العسكرية، مشيرة إلى أن ضباط أمن المعلومات في التشكيلة قد سلمها للمجموعة بعد وقت قصير.

ووفقاً لما نشرته الصحيفة فإن رئاسة هيئة الأركان العامة لجيش الاحتلال قد أصدرت أوامرها لكافة الألوية بوجوب الضباط الحفاظ على الوثائق السرية في أماكن مؤمنة، وفي حال كانت في ميدان المعركة يجب أن تكون تحت مراقبة مستمرة ودائمة، بحسب تعليمات هيئة الأركان.

وتشير الصحيفة إلى أنه وخلال عملية عامود السحاب فقد تم توزيع منشورات على الجنود تحذرهم من خطر أمن المعلومات، في حين تم إرسال مئات الرسائل النصية للضباط حول هذا الموضوع التي وصفه الجيش بالخطير جداً.

وأوضحت الصحيفة أنه جاء في نص منشورات الجنود التي تم توزيعها أن عناصر إعلامية محلية وأجنبية تنقل ببث حي ومباشر تقارير وصور ومعلومات من الميدان، وليس واضحاً كم مست تلك التقارير بأمن المعلومات التي تم نسيانها.

كما ظهر من خلال التحقيق حول الحادثة أن الوثائق السرية التي تم نسيانها في القاعدة العسكرية كانت ستمس بشكل مباشر عمليات جيش الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة.

انشر عبر