شريط الأخبار

"إسرائيل" تعدم احد قتلة المبحوح ودبي تشارك في التحقيق‏

06:29 - 13 تموز / فبراير 2013

(ترجمة خاصة) - فلسطين اليوم

قال محلل فلسطين اليوم للشؤون الإسرائيلية بان "إسرائيل" هي من أعدمت العميل للموساد "X" قبل حوالي عامين بعد أن هدد "إسرائيل" بترك جهاز الموساد وكشف عدة قضايا سرية للإعلام من بينها ربما قضية اغتيال محمود المبحوح في دبي.

ووفقا للمحلل فمن المتوقع الآن أن تطالب دبي السلطات الاسترالية الاشتراك في معرفة الهوية الحقيقة للعميل اكس بعد أن تم نشر صورته الحقيقة لمعرفة أن كانت تتطابق مع المجموعة التي اغتالت المبحوح حيث أن عدد منها يحملون الجنسية الاسترالية والإسرائيلية معا. 

وذكرت وكالة المخابرات الاسترالية بان العميل للموساد الملقب بـ X   قام بزيارة إلى سوريا ولبنان وإيران من اجل التجسس لصالح "إسرائيل" ..

ووفقا لصحيفة سيدني هارلد بان المخابرات الاسترالية حققت مع ثلاث يهود استراليين يحملون الجنسيتين غيروا أسمائهم عدة مرات ففي عام 2010  هاجر الثلاثة "لإسرائيل" ومن ثم عادوا لاستراليا من اجل تغير أسمائهم واستخراج جوازات سفر بأسماء جديدة.

وأشارت الصحيفة بان التحقيق للمخابرات الاسترالية ربط بين انتحار العميل للموساد اكس واغتيال القائد الشهيد في حماس محمود المبحوح  حيث أن سلطات دبي قالت :"بان استراليين شاركوا في اغتيال المبحوح  وقامت استراليا آنذاك بطرد دبلوماسي إسرائيلي.

فيما ذكرت شبكة ABC الاسترالية بان وزارة الخارجية الاسترالية استدعت السفير الإسرائيلي في  العاصمة "كنبره" للحصول على توضيحات حول انتحار عميل الموساد  X والذي يحمل أيضا الجنسية الاسترالية وهو من أصل يهودي وخلال حضور السفير الإسرائيلي قامت وزيرة الخارجية الاسترالية جولي بيشوب  بمطالبة السفير الإسرائيلي بتوضيحات حول كيفية اعتقال وانتحار الأسير X.

وقد سمح صباح اليوم بكشف تفاصيل القضية الأمنية التي تطرق إليها أمس عدد من أعضاء الكنيست.

وقد أفادت شبكة التلفاز الاسترالية اي بي سي أن المواطن الاسترالي بن زايغر الذي عمل لصالح  الموساد  والملقب بالأسير x أقدم على الانتحار في سجن ايالون"الرمله" قبل حوالي سنتين.

وأضافت الشبكة الاسترالية أن زايغر انتحر بعد أن اعتقل تحت اسم مستعار وتم وضعه في الحبس الانفرادي.

وكان عضو الكنيست احمد الطيبي والنائبة زهافا غالؤون والنائب دوف حنين قد قدموا أمس استفسارات إلى وزير العدل يعقوب نيئمان في الكنيست حول انتحار احد السجناء في سجن ايالون بوسط البلاد قبل حوالي سنتين.

 

انشر عبر