شريط الأخبار

براتب ألف شيكل..بدء توقيع أول دفعة عقود الخريجين في مشروع "البطالة"

12:08 - 10 تموز / فبراير 2013

غزة - فلسطين اليوم

أعلن المهندس ماهر أبو ريا مدير عام التشغيل بوزارة العمل في الحكومة الفلسطينية بغزة، أن الوزارة بدأت اليوم الأحد، بتوقيع عقود أول دفعة من الخريجين ضمن مشروع تشغيل الخريجين على بند البطالة المؤقت لمدة عام كامل.

وأوضح أبو ريا في برنامج لقاء مع مسؤول في المكتب الإعلامي الحكومي بغزة، أن الوزارة وقعت اليوم عقد لـ500 خريج، فيما ستوقع لـ500 آخرين في نهاية الأسبوع الحالي، براتب يصل لـ1000 شيكل لحملة البكالوريوس و900 شيكل للدبلوم.

جدير بالذكر، أن قطاع غزة يعاني من تفشي البطالة بين الخريجين نتيجة الحصار الخانق على قطاع غزة وانعدام فرص العمل، حيث بلغ عدد العاطلين عن العمل 98 ألف عاطل.

وأضاف أبو ريا، أن تنفيذ المشروع قائم على مبدأ النزاهة والشفافية, مبيناً أن معايير الاختيار تتبع إلى قوائم الانتظار كبرنامج إغاثي حسب المستوى المعيشي للخريجين الأكثر حاجة .

وأضاف أن الحكومة قد شكلت لجنة تنفيذية لمشروع تشغيل 5000 خريج بالتعاون مع وزارتي العمل والمالية وديوان الموظفين العام لتحديد المعايير والتخصصات المطلوبة حسب احتياج المؤسسات، منوهاً إلى أن الباحثين عن العمل والمسجلين لدى مكاتب ومديريات الوزارة بلغ 25 ألف خريج.

وبيَّنَ أن الحكومة ستتعاقد مع 3000 خريج للقطاع الحكومي على أن يكون للقطاع الخاص والمؤسسات الأهلية 2000 عقد عمل بالتنسيق مع وزارة العمل وديوان الموظفين خلال العام الجاري.

من جهة أخرى، أكد أبو ريا، أن مشروع تشغيل 5000 خريج منفصل تماماً عن برنامج التشغيل المؤقت الذي بدأت الحكومة بتنفيذه عام 2007 والذي استفاد منه حتى الآن 120 ألف خريج باحث عن عمل , نافياً الأنباء التي تحدثت عن توقف البرنامج.

وأفاد، أن الوزارة أعدت مسودة لتحديد منظومة العمل في الخارج بشكل صحيح وسليم من خلالها تسعى إلى استحداث فرص عمل في دول العالم الخارجي بعد اعتمادها من مجلس الوزراء بغزة.

وأشار أبو ريا، إلى أن باب التسجيل في مديريات العمل ما زال مفتوحاً لجميع الخريجين, والفرص متاحة للجميع  دونَ تمييز حسب الانتماء التنظيمي أو أي شكل آخر.

انشر عبر