شريط الأخبار

النقابات الصحية تقرر سلسلة من الاضرابات

النقابات الصحية برام الله تحمل الحكومة مسئولية انهيار القطاع الصحي

11:31 - 09 تشرين أول / فبراير 2013

رام الله - فلسطين اليوم

اعلنت النقابات الصحية برام الله عن سلسلة من الاضربات تبدأ الخميس المقبل، فيما سيعمل القطاع الصحي فقط ليوم واحد على مدار الاسبوع بدءا من منتصف هذا الشهر، محملة الحكومة المسؤولية عن انهيار القطاع الصحي.

واتهم أسامة النجار رئيس اتحاد نقابات المهن الصحية في تصريح صحفي مساء اليوم السبت، الحكومة بسياسة ادارة الظهر واغلاق ابواب الحوار في وجه النقابات الصحية، وقال أن ذلك لن يؤدي الا الى نتيجة حتمية واحدة وهي التوقف التام للخدمات الصحية وعدم قدرتنا على تقديمها لأبناء شعبنا بسبب سياسة الفشل الاقتصادي والمالي الذي تديره هذه الحكومة.

واضاف النجار :"أنه ونظرا لسياسة اغلاق ابواب الحوار وزيادة الاحتقان في الشارع التي تمارسها هذه الحكومة فان النقابات الصحية ومن منطلق مسئوليتها الوطنية لتؤكد أنه بسبب رفض الحكومة للاستجابة للمطالب الرئيسية التي اعلنتها النقابات الصحية سابقا تعلن عن ان القطاع الصحية بكافة مرافقه سيعمل بدءا من تاريخ 17-2-2013 بنظام العمل يوم واحد في الاسبوع فقط ولذلك يكون الدوام بعد 17- 2 -2013 حتى تاريخ 24-2--2013 هو يوم الثلاثاء الموافق 19-2-2013 أما بخصوص برنامج هذا الاسبوع والممتد من 10-2-2013 حتى 17-2-2013 فيكون التوقف عن العمل فقط يوم الخميس الموافق 14-2-2013 .

وأضاف النجار ان النقابات الصحية وهي تعلن عن تقليص فعاليات الاسبوع الحالي ليوم واحد فقط فهي اذ تبدي مسؤولية وطنية عالية تجاه ابناء شعبنا من المرضى ومراجعي وزارة الصحة، وذلك بهدف افساح المجال للعديد من الخدمات والبرامج الصحية لاستكمال عملها خلال هذا الاسبوع وايضا لا فساح المجال للطواقم الطبية الوافدة من الخارج للقيام بالعمليات الجراحية المبرمجة وفق جداولها ولإعطاء المجال لكافة المراجعين للحصول على خدماتهم لأسابيع قادمة وذلك استعدادا للأسبوع القادم وما يليه من اجراءات سيتم اتخاذها وفق امكانيات القطاع الصحي للعمل في ظل سياسة التقشف القاتلة والمدمرة للقطاع الصحي التي تمارسها هذه الحكومة.

وفي نفس السياق دعا لجان المواقع للبدء بالترتيبات اللازمة لدوام اليوم الواحد فقط اسبوعيا ووضع البرامج اللازمة لذلك لتبادل الموظفين وان يكون البرنامج لفترات طويلة وعلى لجان المواقع ايضا وضع تصور لقادة الاضراب حول تخفيف اعداد المرضى المقيمين في المستشفيات تمهيدا للتوقف التام عن العمل في ظل تنكر الحكومة للقطاع الصحي.

ويبقى العمل بكل الاستثناءات والاجراءات السابقة المحددة في كافة بياناتنا السابقة معمولا بها.

وفي بيان صدر عن النقابات الصحية مساء هذا اليوم أكدت النقابات الصحية انها تحمل حكومة رئيس الوزراء د. سلام فياض المسؤولية الكاملة عن توقف الخدمات الصحية في الفترة القليلة القادمة بسبب ما وصفته "مواصلة تنكرها لحقوقكم، ونؤكد لكم ان احتجاجتنا ستتواصل حتى تحقيق مطالبكم الرئيسية" وهي:

1- توظيف العدد الكافي من الكوادر البشرية لوزراة الصحة.

2- اعادة دفع علاوة المخاطرة لمن حجبت عنهم بغير وجه حق.

3- اعادة العمل بترقيات وعلاوات ودرجات موظفي وزارة الصحة فورا.

4- بحث علاوة طبيعة العمل للمهن الطبية.

انشر عبر