شريط الأخبار

اجتماع تفعيل منظمة التحرير: نقاشات من دون حلول ونتائج

09:53 - 09 تشرين أول / فبراير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

بعد عودة لجنة الانتخابات لتسجيل الناخبين في قطاع غزة، في إطار تحريك بنود ملف المصالحة الفلسطينية، عقد أمس في العاصمة المصرية الاجتماع الخاص بلجنة تفعيل وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية، بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وبمشاركة كل من رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل، والأمين العام للجهاد الإسلامي الدكتور رمضان شلح، فضلاً عن الأمناء العامين للفصائل الفلسـطينية وأعضاء اللجـنة التنفيذية للمنظمة.
ولكن يبدو أن الاجتماع لن يسفر عن إعلان إتمام المصالحة، خصوصاً أنه لم يتم الاتفاق بعد على العديد من النقاط الأساسية ومن بينها تشكيلة الحكومة المقبلة التي سيرأسها محمود عباس.
واستعرض عباس، خلال الاجتماع، الأزمة المالية الخانقة التي تعاني منها السلطة الفلسطينية، والأوضاع الداخلية، فضلاً عن الانتهاكات الإسرائيلية من استيطان وعمليات تهويد للمقدسات.
وتناول الاجتماع سبل تفعيل وتطوير منظمة التحرير، والملف السياسي وإنهاء الانقسام وتنفيذ الاتفاقات والتوافقات التي تمت من أجل تشكيل الحكومة، فضلاً عن الانتخابات الرئاسية والتشريعية، والقانون الإنتخابي.
ووصف مسؤول ملف المصالحة في حركة فتح عزام الأحمد اللقاء بـ«المهم». وأضاف أن «الأجواء تشير إلى أن هذا اللقاء لن يعلن في ختامه عن إتمام المصالحة الفلسطينية».

انشر عبر