شريط الأخبار

أسرى 'ايشل' يحذرون من انفجار الوضع لعدم تعاطي الإدارة مع مطالبهم

01:24 - 06 تشرين أول / فبراير 2013

رام الله - فلسطين اليوم

قال الأسير إياد الفروخ من رام الله 'إن وضع الأسرى في سجن 'ايشل' في غاية السوء والصعوبة وهو على وشك الانفجار، وهناك لجنة من ثلاثة أسرى تتابع أمور القسم وهم إياد الفروخ وبلال عجارمة وحكمت عبد الجليل'.

وبين الأسير لمحامي نادي الأسير الذي قام بزيارة السجن، 'إنه تم الأسبوع الماضي نقل الأسير عصام الفروخ إلى سجن 'هداريم'، ونقل رأفت حامد وأكرم حامد إلى سجن 'ريمون'، وبدأت الإدارة يوم الأحد بحملة تنقلات واسعة في القسم، حيث نقلت 19 أسيرا ووزعتهم على سجني 'ريمون' و'نفحة'، وتنوي إدارة السجن نقل 12 أسيرا خلال اليومين المقبلين.

وأكد الأسير أن عدد الأسرى في القسم حاليا 81 أسيرا من أصل 144، لافتا إلى أن الإدارة تتحدث عن نيتها تفريغ قسم 10 بالكامل.

وشدد فروخ على أن الإدارة في حالة تصعيد تجاه قسم (10) في سجن إيشل والوضع سيئ جدا، حيث إنه من الواضح أن إدارة السجن قد أخذت ضوءا أخضر للتصعيد ضدهم حتى النهاية، لأنهم معنيون بإظهار صورة للإعلام والمسؤولين الإسرائيليين بأن الأسرى في قسم 10 قد تعرضوا للعقاب الشديد.

وقال الأسير لمحامي نادي الأسير إنه على ضوء تصعيد الإدارة وتضييق الخناق على الأسرى، واتخذ الأسرى خطوات احتجاجية تمثلت بإرجاع الوجبات منذ الأسبوع الماضي. وكان آخر ما تم التوصل إليه إبلاغ الإدارة بشكل واضح أن الأسرى لا يستطيعون التواصل مع الإدارة الموجودة لعدم تعاطيها مع المسائل التي تم طرحها.

ولفت الأسير في حديثه لمحامي نادي الأسير إلى أن الوضع القائم لا ينذر بخير، وهناك نقص حاد بالاحتياجات الأساسية للأسرى، كما أنهم ممنوعون من شرائها.

انشر عبر