شريط الأخبار

جيش الاحتلال يفصل عدداً من جنوده لرفضهم حلق لحاهم

05:44 - 05 حزيران / فبراير 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قرر قائد وحدة عسكرية في الاحتلال، فصل عدد من الجنود المتطرفين لرفضهم حلق لحاهم، وذلك بعد محاولات عديدة خاضها قائد الوحدة لإقناعهم بضرورة الالتزام بالمظهر العسكري المتعارف عليه للجنود الإسرائيليين.

قرار القائد جاء بعد عدد من جلسات النقاش التي أجراها مع الجنود المتطرفين، والتي دارت حول التزام الجنود الإسرائيليين بالمظهر العسكري والذي يحتم على الجندي حلق لحيته، إلا أن الجنود رفضوا ذلك لأسباب دينية، الأمر الذي دفع بالقائد إلى فصل الجنود.

وفي أعقاب قرار الفصل تقدم الجنود المفصولين بشكوى إلى قسم الشكاوى في الجيش، موضحين أن "إعفاء اللحية هي من الشرائع التوراتية الدينية"، وأن القائد تصرف بصورة مغايرة للصلاحيات الموكلة إليه.

بدوره، قال "يتسحاق مريك" مسئول قسم تلقي الشكاوى في الجيش في أعقاب تلقيه الشكوى:"إن أوامر الجيش الإسرائيلي تقضي بعدم فصل أي جندي قبل مثوله أمام لجنة معتمدة ومتخصصة"، مشيراً إلى أن قائد الوحدة "تصرف بصورة قاسية مع الجنود".

وأردف "مريك":"كان يجب على قائد الوحدة عدم وضع عقبات أمام الجنود، تدفعهم للتمرد ورفض الأوامر من قبل قيادة الجيش"، منوهاً إلى أن "قرار الفصل اتخذ بصورة خاطئة وخارجة عن صلاحيات قائد الوحدة".

وأوصى "مريك" بإعادة الجنود المتطرفين المفصولين، واتخاذ خطوات عقابية ضد قائد الوحدة العسكرية لفرضه قرارات خارجة عن الصلاحيات الممنوحة له من قبل الجيش الإسرائيلي.

انشر عبر