شريط الأخبار

شهداء الأقصى : التهدئة ستكون في مهب الريح إذا مس أسرانا مكروه

01:03 - 05 تموز / فبراير 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكدت كتائب شهداء الأقصى جيش العاصفة، بأن التهدئة مع العدو الصهيوني ستكون في مهب الريح إذا مس الأسرى المعتقلين في السجون الإسرائيلية وخاصة المضربين عن الطعام أي مكروه.

وقالت الكتائب في بيان وصل "فلسطين اليوم الإخبارية"، اليوم الثلاثاء، :"إن المساس بحياة الأسرى يعني أن الاحتلال يقلب كافة الموازين وردنا سيكون بحجم الجريمة.

ودعت الكتائب الرئيس محمود عباس ، للتدخل العاجل وعرض قضية الأسرى أمام الأمم المتحدة لتحمل مسئولياتها القانونية وكذلك المجتمع الدولي لإلزام دولة الاحتلال على تطبيق قرارات الشرعية الدولية وإخراج قضية الأسرى لإطارها القانوني والاعتراف بهم كأسرى حرب كما تنص عليها اتفاقيات جنيف الثالثة والرابعة . والعمل على تحريرهم الشامل دون المساس بكرامتهم الوطنية والإنسانية .

وطالب البيان كافة القوى الوطنية والإسلامية والعربية وكل أحرار العالم إلى نصرة قضية الأسرى وفضح الممارسات التي يتعرضون إليها أسرانا البواسل ، وأن تكون قضية الأسرى في أولويات العمل الوطني والعربي.

انشر عبر