شريط الأخبار

اكثر من 20 قتيل في محاولة لانقاذ صحفي فلسطيني في الفلبين

10:43 - 04 تشرين أول / فبراير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قال مسؤولو أمن في الفلبين اليوم الإثنين إن 21 شخصا قتلوا أثناء محاولة فاشلة على ما يبدو لإنقاذ صحفي فلسطيني "يحمل الجنسية الاردنية" خطفه إسلاميون متمردون قبل ثمانية أشهر بجنوب البلاد.

وقال أنتونيو فريرا وهو قائد للشرطة في منطقة جزيرة خولو إن أعضاء في الجبهة الوطنية لتحرير مورو -التي تضم متمردين مسلمين سابقين عقدوا اتفاق سلام مع الحكومة هاجموا قواعد في غابات الجزيرة لجماعة أبي سياف لاطلاق سراح الأردني بكر عطياني.

وكان عطياني وهو صحفي في قناة العربية التلفزيونية وفلبينيان آخران من طاقمه التلفزيوني قد خطفوا في يونيو حزيران اثناء تغطية صحفية في المنطقة.

وقال فريرا للصحفيين "وفقا لمعلوماتنا فقدت الجبهة الوطنية لتحرير مورو ثمانية افراد وقتل 13 من جماعة أبي سياف".

"ليست لدينا معلومات عن مصير الصحفي الفلسطيني."

وأطلق سراح زميلي عطياني الفلبينيين يوم السبت وقالت السلطات إنه لا يمكنها الافصاح عما إذا كانت فدية قد دفعت نظير الافراج عنهما.

وقال المتحدث العسكري الكولونيل ارنولفو بورجوس إن الجيش لم يكن ضالعا في محاولة الانقاذ لكنه أرسل قوات للمساعدة على إجلاء سكان فروا من المنطقة ولمنع انتشار القتال.

وأضاف أن نحو 60 أسرة في منطقة باتيكول نقلت إلى أماكن أخرى مؤقتا بسبب القتال.

وجزيرة خولو الواقعة في جنوب الفلبين هي معقل لمتمردي أبي سياف الذين يشتهرون بعمليات الخطف وقتل المحتجزين في بعض الأحيان.

ويحتجز المتشددون أيضا أستراليا وسويسريا وهولنديا ويابانيا في خولو وجزر باسيلان القريبة.

انشر عبر