شريط الأخبار

الأسير الشراونة يُعاني من فشل في إحدى كليتيه

06:52 - 04 تموز / فبراير 2013

رام الله - فلسطين اليوم

يعاني الأسير أيمن الشراونة، المضرب عن الطعام لليوم الـ220، من فشل في إحدى كليته، بالتزامن مع إعلانه الإضراب عن الماء، في وقتٍ نقلت فيه مصلحة السجون الإسرائيلية، أمس، الشراونة إلى سجن النقب، بعدما كان يتلقى العلاج في مستشفى الرملة.

وقال جهاد الشراونة شقيق الأسير :"إن إدارة السجون الإسرائيلية نقلت أيمن من مستشفى الرملة الذي كان يتلقى فيه العلاج إلى سجن النقب، في خطوةٍ تهدف إلى الضغط عليه من أجل فك إضرابه عن الطعام".

ونقل الشراونة عن وزير الأسرى في رام الله، عيسى قراقع، قوله "إنّ إدارة السجون ترفض إعادة شقيقي إلى مستشفى الرملة"، مؤكدًا أن ثمة مفاوضات تجريها اللجنة الدولية للصليب الأحمر والتي توجهت أمس، إلى سجن النقب للاطلاع على وضعه الصحي وإعادته إلى المستشفى.

ووصف الوضع الصحي لشقيقه بأنّه "خطير"، معرباً عن اعتقاده بأن مصلحة السجون تهدف لـ"إنهاء حياة الأسير الشراونة كونه ماضٍ في إضرابه ويرفض إيقافه".

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي قد أطلقت سراح الأسير الشراونة بموجب صفقة وفاء الأحرار، التي أُفرج خلالها عن 1027 أسير فلسطيني، مقابل الإفراج عن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط، في 11 أكتوبر 2011، قبل أن تُعيد اعتقاله فيما بعد.

انشر عبر