شريط الأخبار

اتفاق بين حزبي يش عتيد والبيت اليهودي يضيق الخناق على نتنياهو

05:37 - 04 حزيران / فبراير 2013

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

ذكرت صحيفة "معاريف" اليوم الاثنين أن "يائير لبيد" رئيس حزب يش عتيد أبرم اتفاق تعاون وتنسيق مشترك في المواقف مع "نفتالي بنت" رئيس حزب البيت اليهودي فيما يتعلق بالمفاوضات الائتلافية الدائرة من أجل تشكيل الحكومة الإسرائيلية القادمة.

وأوضحت الصحيفة أن الرجلين اجريا اتصالات مكثفة من خلف الكواليس نتج عنها اتفاق بين الحزبين بتوحيد موقفهما من المشاركة في الائتلاف الحكومي معاً أو البقاء معاً في المعارضة.

وفي ذات الصدد أكد مسؤولون في حزب الليكود وجود اتفاق كهذا بين الحزبيين، مشيرين الى أن هذا الاتفاق يقيد بشكل كبير مجال المناورة أمام نتنياهو في المفاوضات الائتلافية لتشكيل الحكومة القادمة.

وعزت الصحيفة اسباب الاتفاق بين الحزبين الى الخشية لدى الحزبين من قيام نتنياهو بتهديد كل حزب على حدا من انه يستطيع ان يشكل حكومة بدونه، ويخشى حزب البيت اليهودي من ذلك على وجه الخصوص بسبب العلاقات السيئة بين بنيت ونتنياهو.

وعلى الرغم من ذلك قال مسؤولون في الليكود: اذا لم يبدي لبيد مرونة فمن الممكن إقامة حكومة ائتلاف يميني ومتدنيين مدعومة من حزب كاديما برئاسة شاؤول موفاز وحزب الحركة برئاسة تسيفي ليفني وعندها سيبقي ليبد خارج الحكومة.

ووفقاً للصحيفة فإن الاتفاق بين الحزبين عملياً يعطل اقامة ائتلاف حكومي بدون أحدهما ويلزم نتنياهو بضم الحزبين للحكومة بالشروط المريحة لكلا الحزبين.

انشر عبر