شريط الأخبار

أوقاف رام الله تستنكر اعتداء قوات الاحتلال على مؤسسات الأوقاف الإسلامية

04:53 - 04 حزيران / فبراير 2013

فلسطين اليوم - رام الله

استنكر وزير الأوقاف والشؤون الدينية في حكومة رام الله محمود الهباش ما تعرضت له مديرية أوقاف قلقيلية من عبث، وتخريب على أيدي قوات الاحتلال "الإسرائيلي" والتي اقتحمت مقر المديرية في ساعات الفجر الأولى، منتهكة حرمة المكان الذي يشرف على العمل الديني في المحافظة، في محاولة جبانة و مكشوفة للتعرض لمقر مؤسسة رسمية تتبع لحكومة دولة فلسطين، وتشرف على المقدسات الدينية فيها.

وأكد الهباش أن التعرض الدائم للمقدسات، وأماكن الإشراف عليها ما هو إلا دليل على المنهجية الإسرائيلية الرامية إلى محاصرة الوجود الفلسطيني بكافة تفصيله السياسية والقانونية والدينية، وما التعرض في هذا الإطار إلى المساجد والكنائس، وكما حدث من اقتحام لمقر لجنة زكاة طولكرم هذا اليوم، إلا دليل واضح على هذه المنهجية العنجهية، مشدداً على ضرورة إيجاد حشد دولي يستند على أصدقائنا في العالم، والمؤسسات الدولية ذات العلاقة لإيقاف هذه الهجمة خشية من اشتدادها وازدياد خطرها على الواقع الفلسطيني بتفاصيله الحساسة على المستوى السياسي والقانوني.

وأضاف إلى أن ما يحدث من اعتداءات وبشكل متكرر من قبل المؤسسة الرسمية الإسرائيلية، أو من فلول المستوطنين الذي يهاجمون أماكن عبادتنا من مساجد وكنائس، ويدنسونها بعباراتهم المسيئة للأنبياء، وللأديان ما هو إلا محاولة فاشلة لضرب حالة التنوع الديني والثقافي التي تعيشها فلسطين طيلة مراحلها التاريخية، وهو أمر لن يتم السكوت عليه بأي حال من الأحوال، داعياً إلى الالتفاف حول القيادة الفلسطينية التي تسعى ليل نهار إلى إنهاء هذا الاحتلال الجاثم على صدورنا.

انشر عبر