شريط الأخبار

التقى أهالي الاشرى

"عباس"يحمّل الحكومة الإسرائيلية المسؤولية عن حياة الأسرى المضربين

08:28 - 03 حزيران / فبراير 2013

رام الله - فلسطين اليوم

استقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الأحد، أهالي الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال، والأسيران المحرران أحمد العارضة وجهاد العبيدي، في مقر الرئاسة برام الله.

وأكد عباس أنه يولي قضية الأسرى المضربين عن الطعام اهتماما بالغا لإنقاذ حياتهم، وأنه أعطى توجيهاته بالتحرك السريع على مختلف الأصعدة؛ للضغط على حكومة الاحتلال من أجل الإفراج عن الأسرى المضربين عن الطعام، خاصة وأن حياتهم باتت مهددة.

وحضر اللقاء رئيس ديوان الرئاسة حسين الأعرج، ووزير الأسرى عيسى قراقع، ووكيل الوزارة زياد أبو عين، ومن جانب أهالي الأسرى كلا من ذوي  الأسير سامر العيساوي، وأيمن الشرباتي، وجعفر عز الدين، وطارق قعدان.

وحمّل الرئيس الحكومة الإسرائيلية المسؤولية عن حياتهم مطالبا الإفراج الفوري عنهم، موضحا أن  قضية الأسرى هي على سلم أولوياته وتحركاته في مختلف المحافل الدولية، وهي قضية مصيرية بالنسبة لنا.

واستمع عباس من الأسيرين المحررين وأهالي الأسرى المضربين عن الطعام إلى الظروف الصعبة التي يعيشها الأسرى في السجون بسبب تصاعد الانتهاكات بحقهم،لا سيما الوضع الصحي المتدهور للمضربين منهم.

بدورهم، شكر وفد أهالي الأسرى المضربين اهتمام الرئيس ومتابعته الحثيثة لقضية أبنائهم المضربين عن الطعام، ولقضية الأسرى عامة.

انشر عبر