شريط الأخبار

وزير الداخلية المصري ينفي أي علاقة لحركة حماس بإقتحام سجن بورسعيد

11:12 - 02 حزيران / فبراير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

نفى اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية المصرية "اندساس" أي عناصر من حركة "حماس" بين صفوف مقتحمي سجن بورسعيد العمومي قبل أقل من أسبوع.

وكانت وسائل اعلام مصرية ، اتهمت حركة حماس وكتائب القسام بتهريب 7 آلاف عنصر إلى مصر لمناصرة الرئيس المصري محمد مرسي، الأمر الذي نفاه د.محمود الزهار القيادي في الحركة جملة وتفصيلاً.

وبحسب شبكة "رصد" فإن وزير الداخلية المصري نفي أيضاً مسؤولية الشرطة عن قتل أي من متظاهري بورسعيد، مؤكدًا أن الطب الشرعي سيثبت ذلك.

وشدد وزير الداخلية على أن هناك بعض العناصر التي تصر على إحداث حالة من الفوضى بالشارع المصري، "وهو ما يتجلى بوضوح من خلال إصابة 394 ضابطًا وفردًا ومجندًا من 25 يناير الماضي وحتى الآن، من بينهم من فقد عينيه ومن تلقى طلقات نارية بأنحاء متفرقة بالجسم"، مناشدًا كل القوى السياسية أن تنأى بجهاز الداخلية عن الصراعات السياسية الدائرة في البلاد حاليًّا.

وفيما يتعلق بإلقاء القبض على المجموعة التي أطلقت على نفسها اسم (البلاك بلوك)، قال وزير الداخلية إن جهاز الأمن الوطني يتولى حاليًّا دراسة ملف البلاك بلوك لتحديد هويات تلك العناصر والعمل على ضبطها.

انشر عبر