شريط الأخبار

القمة الإسلامية تناقش مشكلة الاستيطان الأربعاء المقبل

01:10 - 02 تشرين ثاني / فبراير 2013

رام الله - فلسطين اليوم


أعلن رئيس الاجتماع التحضيري للقمة الإسلامية عمر رمضان، أن قادة الدول الإسلامية سوف يعقدون جلسة خاصة مساء اليوم الأول من اجتماع القمة في السادس من الشهر الجاري لمناقشة موضوع الاستيطان الإسرائيلي في الأرض الفلسطينية.

وقال رمضان في كلمة له خلال افتتاح اجتماع كبار الموظفين للدورة الثانية عشر لمؤتمر القمة الإسلامي اليوم السبت بالقاهرة، وذلك بعد تسلمه الرئاسة من السنغال، 'إننا نأمل خلال هذه الجلسة إلى الاستماع للسادة الملوك والرؤساء واقتراحاتهم في هذه القضية الشائكة على أن تتناول باقي جلسات عمل القمة في اليوم الثاني (في السابع من فبراير) باقي القضايا'.

من جانبه، طالب مندوب فلسطين لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور، بضرورة دراسة مشروع القرار المقدم من فلسطين حول القضية الفلسطينية بما فيها القدس، موضحا أن القضية الفلسطينية تحتل أولوية كبيرة في أجندة منظمة التعاون الإسلامي ودولها الأعضاء خاصة في ظل الانجاز التاريخي بترقية الوضع القانوني لدولة فلسطين في الأمم المتحدة.

وأكد رئيس المؤتمر السفير عمر رمضان، انه سيتم إصدار قرار حول هذا الموضوع بشكل استثنائي لأن 'إعلان القاهرة الختامي سيكون الوثيقة الشاملة التي تعبر عن رأي القادة والملوك بشأن القضايا المطروحة على أجندة القمة'، مؤكدا أنه سيتم عقد جلسة خاصة للقادة لمناقشة إعلان خاص بالقدس والمستوطنات ومناقشة قضية الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة في إطار الجلسة الخاصة التي تعقد في مساء السادس من هذا الشهر وهو اليوم الأول للقمة.

وأشار إلى أن القمة تعقد تحت عنوان 'العالم الإسلامي تحديات جديدة وفرص للتنمية'، مشيرا إلى أن جدول أعمال القمة يتضمن بنودا محددة أهمها الاستيطان في الأراضي الفلسطينية، وقضية 'الإسلافوبيا'، والوضع الإنساني في العالم الإسلامي، وتعزيز التعاون الثقافي، وتنمية التعاون العلمي، تعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء.

ترأس وفد فلسطين في الاجتماع: مندوب فلسطين الدائم في الأمم المتحدة رياض منصور، والمندوب الدائم لدى منظمة التعاون الإسلامي السفير جمال الشوبكي، ومساعد وزير الخارجية لشؤون العلاقات المتعددة الأطراف السفيرة روان أبو يوسف، وسكرتير ثان أحمد موسى من سفارة دولة فلسطين في القاهرة.

انشر عبر