شريط الأخبار

السلطة تجري اتصالات مع اسرائيل للسماح لحواتمة بالعودة للاراضي الفلسطينية

09:35 - 01 حزيران / فبراير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

اكدت مصادر فلسطينية لـ"القدس العربي" الجمعة بان السلطة تجري اتصالات مع اسرائيل من اجل السماح للامين العام للجبهة الديمقراطية نايفة حواتمة بالعودة للاراضي الفلسطينية.
واكد قيس عبد الكريم عضو المكتب السياسي للجبهة للديمقراطية لـ"القدس العربي" الجمعة وجود اتصالات من اجل عودة حواتمة الحاصل على رقم وطني فلسطيني يتيح له العودة للاراضي الفلسطينية الا ان سلطات الاحتلال تواصل عرقلة عودته بذرائع وحجج واهية على حد قوله.

وبشأن اشتراط سلطات الاحتلال السماح لحواتمة بالعودة بتخليه والجبهة الديمقراطية عن الكفاح المسلح قال عبد الكريم "لا مجال للحديث عن موقف الجبهة الديمقراطية بشأن الكفاح المسلح كشرط للعودة اولاي موضوع اخر. فالعودة للاخ الرفيق نايف حق له وهو حصل على رقم وطني منذ اكثر من 15 عاما وكان مفترض ان يفعل هذا الرقم الوطني لتمكينه من ممارسة حقه بالاقامة على ارض الوطن ولكن الاسرائيليون في ذلك الحين عطلوا هذه الخطوة".

وتابع عبد الكريم قائلا لـ"القدس العربي" "تجري الآن من قبل القيادة الفلسطينية محاولات لرفع هذا الحظر ولتمكينه من ان يتمتع بحقه الطبيعي في تفعيل رقمه الوطني وممارسة حق الاقامة في وطنه".

واوضح عبد الكريم بان سلطات الاحتلال الاسرائيلي ما زالت تماطل في السماح لحواتمة بالعودة للاراضي الفلسطينية، وقال "حتى الآن ليس هناك جواب واضح من الجانب الاسرائيلي ولكن الجهود تتابع من اجل تامين عودته".
واشار عبد الكريم الى ان الرفض الاسرائيلي القديم لعودة حواتمة للاراضي الفلسطينية ما زال قائما, مضيفا "حتى الان الرفض القديم قائم, ولكن ليس هناك ردود من الجانب الاسرائيلي على المحاولات الجديدة لاثارة الموضوع" في اشارة لطلب السلطة من الجانب الاسرائيلي السماح لحواتمة بالعودة للاراضي الفلسطينية كأخر امين عام لفصيل فلسطيني تابع لمنظمة التحرير الفلسطينية مازال في الخارج.

واشار عبد الكريم الى ان سبب رفض اسرائيل السماح لحواتمة بالعودة للاراضي الفلسطينية هو سياسي، وقال "الاحتلال لا يريد مزيدا من القادة المناضلين الذين يتبنون المواقف التي يتبناها الرفيق نايف حواتمة في الجبهة الديمقراطية وهذا امر واضح واعتقد انه هذا هوالسبب، وهذه مبررات شكلية تقدم من قبل الاحتلال كتبرير هذا الموقف وهم يريدون ان ينكروا عليه حق الاقامة على ارض وطنه والعودة لهذه الارض بسبب مواقفه السياسية".

وعند تكرار السؤال حول اشتراط اسرائيل تخلي حواتمة عن الكفاح المسلح لمقاومة الاحتلال الاسرائيلي قال عبد الكريم "هذه مجرد تكهنات ونحن لم نسمع عن هذا الشرط ولم نسمع هذا الطلب من الجانب الاسرائيلي وهو طلب غير قابل للسمع، بمعنى اننا غير مستعدين لسماع هذا الشرط او النظر فيه".

انشر عبر