شريط الأخبار

هيغل: سأضمن أن تحافظ اسرائيل على تفوقها العسكري النوعي

10:30 - 31 تموز / يناير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

اتخذ تشاك هيغل المرشح لمنصب وزير الدفاع الأمريكي خطا متشددا في الحديث عن إيران وتعهد بتقديم دعم قوي للجيش الاسرائيلي في جلسة الاستماع أمام لجنة بمجلس الشيوخ لتأكيد اختياره للمنصب.


واستجوب أعضاء لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ هيغل، الذي سبق أن أتهم باطلاق تعليقات معادية لإسرائيل واتخاذ موقف لين بشان إيران.

وقال السيناتور الجمهوري السابق عن ولاية نيبراسكا للجنة إنه لا يمكن أن يعرف بمجرد مقتطف فردي من كلامه أو تصريحاته.
وستنتهي جلسة الإستماع بتصويت الشيوخ على تعيين هيغل في المنصب.


وقال هيغل إنه "ملتزم تماما" بمنع ايران من الحصول على السلاح النووي بـ "كل الخيارات" المطروحة. واضاف "سأضمن أن تحافظ صديقتنا وحليفتنا إسرائيل على تفوقها العسكري النوعي في المنطقة".


ويقول مراسل بي بي سي في واشنطن ستيف كينغستون إن الرئيس أوباما قد تجاوز الخطوط الفاصلة بين الحزبين بترشيحه جمهوري لمنصب وزير دفاعه الجديد.


ويضيف مراسلنا الا أن هيغل يواجه تشكيكا من زملائه السابقين في اليمين.


وقال جيم إينهوف أعلى سيناتور جمهوري في اللجنة بعد وقت قصير من جلسة الاستماع ان "سجل السيناتور هيغل مقلق جدا وخارج التيار".


وسأل السيناتور الجمهوري جون ماكين هيغل المرشح لإدارة البنتاغون بشأن تصريح وصف فيه زيادة عديد القوات خلال حرب العراق بأنه "أخطر تخبط في السياسة الخارجية في البلاد منذ حرب فيتنام".


وبدأ هيغل بتوضيح تصريحاته السابقة بيد أن السيناتور ماكين قاطعه قائلا: "هل تعتقد أنك كنت مصيبا أم مخطئا، هذا سؤال مباشر".


فأجاب هيغل بأنه سيترك "التاريخ يقرر" مدى صوابه من عدمه.


فأجاب ماكين "أعتقد أن التاريخ قد حكم بشأن زيادة القوات وقد كنت في الجانب المخطئ".


وكان السناتور السابق انتقد فكرة توجيه الولايات المتحدة أو اسرائيل ضربة عسكرية ضد ايران، كما دافع ايضا عن اشراك إيران في محادثات السلام المستقبلية في افغانستان.


واتخذ هيغل خطا متشددا ازاء ايران استجابة للاستجواب المكون من 112 صفحة من لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ. وقال هيغل إنه يدعم وجهة نظر الرئيس الأمريكي التي تشير إلى أن كل الخيارات مطروحة لمنع إيران من امتلاك اسلحة نووية. وحذر هيغل من "عواقب وخيمة ومطردة" إذا فشلت إيران في الاستجابة إلى مطالب المجتمع الدولي.


وقد انتقد هيغل ايضا لتعليقاته في كتاب عام 2008 ضد اللوبي الاسرائيلي في العاصمة الأمريكية. وقد نقل عن هيغل قوله "إن اللوبي اليهودي يرهب العديد من الناس هنا.. وأنا سيناتور أمريكي ولست سيناتورا إسرائيليا". وقد اعلن أربعة اعضاء جمهوريين على الأقل في لجنة مجلس الشيوخ أنهم لن يدعموا ترشيح هيغل. وقد قال السيناتور الجمهوري عن ولاية أوكلاهوما جيم انهوف انه وهيغل "مختلفين فلسفيا بشكل كبير" على قضايا مثل الإنفاق على الدفاع والأسلحة النووية والشرق الاوسط.


وكان الرئيس الأمريكي أوباما رشح هيغل لتولي وزارة الدفاع خلفا لوزير الدفاع الحالي ليون بانيتا. واذا تم تثبيت هذا الاختيار سيكون أول مرشح عسكري سابق يدير البنتاغون. كما سيكون أول محارب قديم منذ أيام الحرب الفيتنامية سيقود القوات المسلحة الأمريكية. ويدعم هيغل 12 سيناتورا ديمقراطيا على الأقل وسيناتور جمهوري واحد في مجلس الشيوخ الذي يحظى الديمقراطيون فيه بالأغلبية.

انشر عبر