شريط الأخبار

حكومة غزة تستغرب تحديد موعد تحديث السجل ولجنة الانتخابات ترد

09:11 - 30 حزيران / يناير 2013

غزة - فلسطين اليوم

في اليوم الذي سبق زيارة د. حنا ناصر رئيس لجنة الانتخابات المركزية لقطاع غزة، بدعوة ومبادرة من رئيس الوزراء بغزة اسماعيل هنية، أعلنت اللجنة عن مواعيد عملية تحديث سجل الناخبين بالضفة الغربية وقطاع غزة في الفترة ما بين 9-16 الشهر المقبل وهو الأمر الذي أثار استغراب حكومة غزة.

فقد أعرب طاهر النونو المتحدث باسم حكومة غزة في تصريح مقتضب وصل "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه، عن استغرابه من استباق لجنة الانتخابات المركزية للقائها بهنية والإعلان عن تحديد مواعيد لبدء تحديث سجل الناخبين.

وقال النونو: "نخشى أن يُلقي هذا الأمر بظلال سلبية على لقاء اللجنة اليوم برئيس الحكومة والذي يأتي بدعوة ومبادرة من رئيس الوزراء".

وكان هنية قد أجرى في وقت سابق اتصالاً هاتفياً مع د. ناصر ودعاه للحضور مع لجنة الانتخابات إلى غزة للتباحث حول السجل الانتخابي، في إطار تنفيذ تفاهمات القاهرة.

من ناحيته، رد جميل الخالدي مسؤول لجنة الانتخابات في قطاع غزة في تصريحٍ إذاعي، أن الموعد الذي تم الإعلان قابل للتعديل، ولن هناك تواريخ مثبتة إلى بعد موافقة رئيس الوزراء بغزة، وهناك سوء فهم للموضوع.

وأضاف الخالدي، أن لدى لجنة الانتخابات خطة ومهلة زمنية، تصل لثلاثة أسابيع لتحديث السجل الانتخابي والانتهاء منه، حيث توقع الانتهاء من عملهم هذا في أواسط شهر فبراير/ شباط المقبل.

وأوضح الخالدي، أن كافة النواحي اللوجستية جاهزة لعمل اللجنة، حيث هناك تنسيق مع وزارة الداخلية والتربية والتعليم، والمؤسسات المدنية والفصائل السياسية.

 

انشر عبر