شريط الأخبار

حكومة غزة ستبدأ باستيعاب 5 آلاف موظف من الخريجين

04:56 - 29 تموز / يناير 2013

فلسطين اليوم - غزة

أعلنت الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة عن البدء في استيعاب 5000 موظف من الخريجين الجامعيين على بند التشغيل المؤقت وذلك في إطار القضاء على البطالة والتخفيف عن الشعب الفلسطيني.

وعرّجت الحكومة في مؤتمر صحفي عقده الناطق باسمها طاهر النونو في مقر المكتب الإعلامي الحكومي مساء الثلاثاء 29/1/2013 على موضوع الأحداث المصرية معربة عن استغرابها من محاولة بعض وسائل الإعلام المصرية إقحام الفلسطينيين في الأحداث المصرية الداخلية، مؤكدا أن مثل هذه المحاولات تأتي لتشويه صورة الفلسطينيين وتأجيج المشاعر وافتعال معارك وهمية.

وشدد النونو أن كل ما يقال في هذا الإطار إنما هو افتراءات وأكاذيب وادعاءات مضللة يقف من وراءها وسائل إعلام مشبوهة تسعى لإحداث الوقيعة بين فلسطين ومصر، مشيرا إلى أن الحكومة أكدت أكثر من مرة أنها لا تتدخل في أي من الشئون المصرية الداخلية وأنها تدعم بقوة أن تكون مصر قوية ومتماسكة، مطالبا في ذات الوقت وسائل الإعلام بتحري الدقة وعدم تناول مثل هذه الإشاعات المغرضة أو الجري وراءها وعلى أن يكون الإعلام مهنيا وصادقا.

وثمن الحكومة موقف الأمم المتحدة بشأن التحقيق في استخدام الكيان (الإسرائيلي) لطائرات بدون طيار في عمليات الاغتيال ضد الفلسطينيين، مؤكدة أن مثل هذا التحقيق سيزيل القناع عن الكثير من الجرائم (الإسرائيلية) التي ترتكب خارج إطار القانون الدولي والإنساني.

وشددت الحكومة على ضرورة معاقبة الكيان (الإسرائيلي) على مثل هذه الجرائم ومحاسبته لردعه عن استخدام الأسلحة والوسائل المحرمة ضد الفلسطينيين.

ونوه النونو أن الحكومة الفلسطينية ودعما للاقتصاد الوطني ولمصانع الخياطة فقد قررت إدخال المواد الخام بدون إشعارات بالتنسيق مع وزارة الاقتصاد الوطني وإعفائها من التعلية الجمركية، وإعفاء مصانع الخياطة من ضريبة الدخل عن السنوات السابقة ولمدة عام قادم، مضيفا أن الحكومة أيضا قررت تقديم كافة التسهيلات بما يتعلق بضريبة القيمة المضافة من حيث إعفاء كافة الغرامات المستحقة وعن السنوات السابقة وتسهيل منح خلوات الطرف وتسهيل فتح ملفات جديدة.

وبشأن اللاجئين في سوريا، أشارت الحكومة إلى استمرار معاناة اللاجئين الفلسطينيين في سوريا وما يواجهونه من ظروف قاسية خصوصا في فصل الشتاء وما يتعرضون له من عمليات القتل والتهجير والتهجير، داعية إلى القيام بإجراءات فعالة وفورية لمنع استمرار استهداف اللاجئين وتقديم كل أشكال الدعم الإنساني لتحسين ظروفهم المعيشية.

وشددت الحكومة على ضرورة تواصل الجهود الشعبية والرسمية المتضامنة مع الأسرى في سجون الاحتلال (الإسرائيلي) بهدف تحشيد كل الطاقات الوطنية واستنهاض الموقف الدولي لصالح قضية الأسرى العادلة.

ودعت الحكومة المنظمات الدولية وخصوصا الأمم المتحدة إلى ضرورة اتخاذ إجراءات فعالة لوقف الانتهاكات (الإسرائيلية) بحق الأسرى خصوصا المضربين عن الطعام.

وباركت الحكومة جهود المكتب الإعلامي الحكومي في إنشاء وكالة أنباء رسمية "وكالة الرأي الفلسطينية للإعلام " والتي ستنطلق مطلع الشهر القادم، متمنية نجاحها في نقل أخبار الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

انشر عبر