شريط الأخبار

الشيخ حبيب يدعو لتوافق وطني لإنقاذ الأسرى المضربين عن الطعام

08:46 - 29 كانون أول / يناير 2013

غزة - فلسطين اليوم


دعا القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ خضر حبيب، إلى ضرورة التوافق الوطني على قضية الأسرى في سجون الاحتلال "الإسرائيلي"، يتضمن خطة وبرنامج متوافق عليها لإنقاذ حياتهم خاصةً المضربين منهم.

وأوضح الشيخ حبيب في تصريح مقتضب له على صفحته على الفيس بوك، أن قضية الأسرى هي قضية وطنية، حيث تحتاج إلى تفاعل ووقوف الجميع، منوهاً إلى أن الانقسام المقيت أَثَر كثيراَ على قضيتهم وعلى مجمل الوضع الفلسطيني.

وأضاف الشيخ حبيب، أن العدو الصهيوني المجرم يدرك حقيقة الانقسام، لذلك عمد إلى إذلال الأسرى والتنكيل بهم ويبدي لامبالاة أمام تدهور صحه الأسرى المضربين عن الطعام.

وفيما يتعلق بالحراك الشعبي والفصائلي، فقال الشيخ حبيب: "للأسف دون المستوى المطلوب مما ينذر بكارثة ربما تقع في كل لحظة".

وشدد، على أن المخرج من هذا الوضع المتردي هو توافق وطني في قضية الأسرى يتضمن خطة وبرنامج متوافق عليهما لإنقاذ ـسرانا البواسل الذين ما سجنوا وما اعتقلوا إلا لانحيازهم لشعبهم وقضيتهم، متسائلاً: "لماذا لا يتضمن اتفاق المصالحة توافقاً بهذا الخصوص"؟

انشر عبر