شريط الأخبار

"يديعوت" تكشف خريطة التحالفات السياسية لتشكيل الحكومة الإسرائيلية

07:40 - 27 حزيران / يناير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

فى الوقت الذى يبدأ فيه الرئيس الإسرائيلى شيمون بيريز مشاوراته مع ممثلى الكتل البرلمانية، قبل أن يكلف الشخصية الأوفر حظا بتشكيل الائتلاف الحكومى الجديد، يعتزم حزبا "شاس" و"التوراة اليهودى المتحد" الدينيان التحالف للمنافسة على دخول حكومة ائتلافية يشكلها رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو بعد فوز حزبه "الليكود" بفارق بسيط فى انتخابات الكنيست التى جرت مؤخراً.

وقالت الإذاعة العامة الإسرائيلية إن بيريز قرر إجراء المشاورات مع ممثلى الكتل البرلمانية فى الكنيست الجديد بصورة مكثفة وسريعة، تمهيداً لتكليفه إحدى الشخصيات لتشكيل الحكومة القادمة، حيث سيبدأ تلك المشاورات يوم الأربعاء القادم، وينوى اتخاذ قراره حتى موعد أقصاه يوم الجمعة، ليتسنى لرئيس الوزراء المكلف الشروع فى المفاوضات لتشكيل حكومته.

فيما قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية إن اتحاد "شاس" و"التوارة اليهودى" يستهدف مواجهة حزب "يشد عتيد" أى (هناك مستقبل) الوسطى الجديد، الذى حل فى المرتبة الثانية فى الانتخابات، والذى تعهد زعيمه المذيع التلفزيونى الشهير يائير لبيد، بحرمان المتدينين المتشددين من مزايا تقليدية، مثل إعفاءات واسعة من التجنيد الإجبارى، وتحضير مفاجآت جديدة لهم، بعد أن حقق المفاجأة الكبرى بحصوله على المركز الثانى فى انتخابات الكنيست.

وأشارت "يديعوت" إلى أن هذه الخطوة ستكون عملية بالغة الصعوبة بالفعل بالنسبة لنتانياهو لجمع قطاعين متباينين تماماً فى إسرائيل بعد انتخابات الكنيست التى جرت يوم 22 يناير الجارى.

وفى السياق نفسه، نقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن الحاخام عوفاديا يوسف قوله لأعضاء حزب "شاس"، الذى يتزعمه بخصوص خطة لدمج مقاعد الحزبين وعددها 18 من أصل مقاعد الكنيست البالغ عددها 120 مقعداً: "ننوى التوحد فى فريق تفاوض واحد" لمنافسة السياسى الجديد على الساحة لبيد الذى حصل حزبه على 19 مقعداً.

ونقلت "يديعوت" عن النائب المخضرم عن حزب "التوراة اليهودى المتحد" موشى جافنى قوله "ننوى تشكيل كتلة موحدة".

يذكر أن هذا التطور يأتى بعد يوم من بدء محادثات غير رسمية بين نتنياهو ولبيد، الذى حقق اختراقاً انتخابياً كبيراً، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، لكن تشكيل حكومة جديدة قد يستغرق أسابيع، وربما لا تبدأ مفاوضات رسمية إلا بعد أن يكلف بيريز مرشحاً لرئاسة الوزراء، حيث يبدو أن نتانياهو مرشح واضح، ويتوقع أن تتم هذه الخطوة خلال أيام بعد اجتماع بيريز بزعماء الأحزاب.

انشر عبر