شريط الأخبار

شهيدان وجريحان برصاص جنود الاحتلال بالضفة المحتلة

03:13 - 23 حزيران / يناير 2013

الخليل - فلسطين اليوم

 أعلنت مصادر طبية في مدينة الخليل اليوم الأربعاء، عن استشهاد الفتاة لبنى منير سعيد حنش (21عاما) وإصابة فتاة وشاب آخرين برصاص مستوطن قرب مخيم العروب شمال الخليل.

وأفاد شهود عيان ومصادر طبية وأمنية لـ'وفا' بأن مستوطنا اطلق النار من مركبة كان يقودها قرب كلية العروب ما تسبب بإصابة الفتاه لبنى حنتش إصابة بالغة بالرأس وأدخلت الى قسم العناية المكثفة بالمشفى الاهلي بالخليل وأعلن عن استشهادها في وقت لاحق.

كما اصيب الشاب احمد يوسف ابو غازي من مخيم العروب، وأصيبت الفتاه سعاد يوسف خليل جعارة (38عاما) بالرصاص في يدها وأدخلت الى المشفى الاهلي لتلقي العلاج.

وقال الناطق الإعلامي باسم اللجنة الشعبية لمقاومة الاستيطان في بيت أمر محمد عوض لـ'وفا'، إن اطلاق النار تم على بعد 40 مترا عند بوابة الكلية الشمالية، وأن قوات كبيرة من جيش الاحتلال وشرطة الاحتلال تتواجد في هذه اللحظة بالمكان وتمنع المواطنين من الاقتراب من البوابة.

 

وأفاد مراسل 'وفا' في وقت لاحق بأن مواجهات اندلعت عقب استشهاد الفتاة حنش، بين المواطنين وقوات الاحتلال على مدخل مخيم العروب.

وأشار الى أن قوات الاحتلال اطلقت قنابل الصوت والغاز السام والرصاص المغلف بالمطاط ما تسبب باختناق عدد من المواطنين عولجوا ميدانيا.

كما افاد المراسل بان قوات كبيرة من جيش وشرطة الاحتلال اقتحموا عدة منازل في المخيم واعتدوا على المواطنين فيها عرف من اصحابها احمد ابو سرور الذي اعتدوا على عائلته فور اقتحام منزله.

وأضاف، أن جنود الاحتلال أعاقوا حركة المواطنين وتنقلهم بشكل استفزازي على طريق القدس الخليل المحاذي لكلية العروب، لافتا إلى أن الجنود لا يزالون يطلقون قنابل الصوت والغاز صوب المواطنين وأطفالهم في المخيم.

شهيد متأثر بجراحه

في سياق آخر استشهد الفتى صالح العمارين (15 عاماً) متأثراً بجراح أصيب بها قبل أيام خلال مواجهات في مخيم عايدة ببيت لحم.

وقال أحد سكان المخيم إن الفتى العمارين كان يتواجد في مستشفى هداسا عين كارم بالقدس المحتلة ويعاني من موت سريري بعد اختراق رصاصة منطقة الرأس خلال مواجهات اندلعت في مخيم عايدة مؤخراً، علما أنه يسكن مخيم العزة المجاور.

انشر عبر