شريط الأخبار

أبو مجاهد: الأحزاب الصهيونية سواء في عدائها لشعبنا وقضيته‏

11:51 - 23 حزيران / يناير 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد محمد البريم "أبو مجاهد" الناطق باسم لجان المقاومة في فلسطين اليوم الأربعاء، أن الرهان على نتائج الانتخابات الصهيونية وما ستفرزه هو وهم وخداع وتضليل وأن الوسط واليمين واليسار الصهيوني جميعهم يتسابقون إلى تنفيذ المخطط الصهيوني المعادي لشعبنا الفلسطيني منذ عهد هرتزل وإلى وقتنا هذا .

وقال "أبو مجاهد" في تعقيبه على نتائج الانتخابات في كيان العدو وصل لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه: إن الأحزاب الصهيونية ما هي إلا منتوج عصابات الهاجاناه والاتسل والبالماخ فلا يوجد يمين أو يسار أو وسط  في تعاملهم مع الفلسطينيين وقضيتهم بل جميعهم سواء في عدائهم لشعبنا وقد تخرج قادة الأحزاب الصهيونية من مدارس الإرهاب والإجرام" .

وأوضح الناطق بإسم لجان المقاومة بأن هذه الانتخابات مغمسة بالدم الفلسطيني فالكل يعلم جيدا بأن أحد أهم الأهداف للعدوان الصهيوني الأخير على قطاع غزة هو استثمار الدم الفلسطيني في بورصتهم الانتخابية .

وأكد " أبو مجاهد" أن التحديات التي تواجه قضيتنا تتطلب من الكل الفلسطيني الإسراع في إنجاز الوحدة والمصالحة وإعادة اللحمة للصف الفلسطيني على أساس مشروع المقاومة باعتباره هو السبيل الوحيد لمواجهة العدو الصهيوني.

انشر عبر