شريط الأخبار

الإعلامي الحكومي يختتم فعاليات معرض

الإعلامي الحكومي يختتم فعاليات معرض "شاهد على الجريمة"

05:07 - 21 تشرين أول / يناير 2013

غزة - فلسطين اليوم

اختتم المكتب الإعلامي الحكومي بغزة الاثنين،  فعاليات معرض شاهد على الجريمة، بحضور رئيس المكتب إيهاب الغصين، ومدير دائرة العلاقات العامة محمد حبيب، ومدير مرئية الأقصى سائد رضوان ولفيف من الأعضاء المشاركين.

وأكد م. الغصين في كلمته على دور الإعلاميين في فضح جرائم الاحتلال في معركة "حجارة السجيل"،واصفاً المصورين" بالجنود المجهولين".

وأشار إلى خطوات يقوم بها المكتب على كافة المستويات للترتيب الحالة الإعلامية وتعزيز حرية الرأي والتعبير، منوهاً إلى إجراءات ونشاطات لاستيعاب نشطاء الإعلام الجديد.

وذكر الغصين جهود نشطاء الإعلام الجديد في نشر جرائم الاحتلال على مواقع التواصل الاجتماعي، قائلاً" سنمضي في دعمنا لكل الإعلاميين".

وشدد على أن الإعلام جزء مهم في مقاومة الاحتلال ، باعثا بالتحية لكل الصحفيين الذين سطروا بدمائهم "الملحمة الإعلامية" خلال العدوان الأخير.

بدوره أوضح مدير العلاقات العامة بالمكتب محمد حبيب أن المعرض ركز على مرحلة من مراحل العدوان "الإسرائيلي" في حجارة السجيل ،مبيناً أن الهدف من المعرض هو أظهار بشاعة العدوان وتجسيد صمود وتحدي الصحفي الفلسطيني الذي لم يغادر الميدان لتوثيق جرائم الاحتلال.

ونوه إلى أن الصور المعروضة هي لأطفال كانوا  من ضمن أبرز أهداف الاحتلال "الإسرائيلي"، مشيراً إلى أن المعرض فتح المجال  أمام المصورين الهواة لعرض أعمالهم من أجل تشجيعهم وحثهم على توثيق الأحداث.

وشدد حبيب على ضرورة محاكمة قادة الاحتلال على ما ارتكبوه من جرائم ، موضحاً أن المعرض عامل مهم لتوثيق تلك الجرائم .

من جهته شكر مدير فضائية الأقصى  سائد رضوان جهود المكتب الإعلامي الحكومي على جهوده لتسهيل عمل الصحفيين والإعلاميين.

وأكد رضوان على أن استهداف الاحتلال للصحفيين بهدف إسكات الحقيقة لن يثني الصحفيين عن فضح جرائم الاحتلال.

من جهته ثمن المصور ياسر فتحي أبراز المكتب الإعلامي لصور العدوان، مبيناً أن المصورين كانوا على رأس العمل الإعلامي خلال العدوان وأن بعضهم استشهد وأصيب وهو يؤدي رسالته.

انشر عبر