شريط الأخبار

الأسرى للدراسات : تنسيق المؤسسات في الضفة خطوة متقدمة تحتاج مثيلها في قطاع غزة

04:14 - 21 تشرين أول / يناير 2013

غزة - فلسطين اليوم

أشاد مركز الأسرى للدراسات بموقف المؤسسات " الرسمية والأهلية وعلى رأسها وزارة الأسرى ونادى الأسير ولجنة أهالى الأسرى ولجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية " والتنسيق المشترك فيما بينها للالتفاف حول قضية الأسرى وتراكم العمل وتكامله وتنظيمه فيما بينها عبر جسم " موحد من خلال تعدد وتنوع يوزع الأدوار في الضفة الغربية والمستجيب لمطلب الأسرى الذى خرج من السجون عبر رسالة وصلت من سجن السبع والتى طالبت بضرورة توحيد جهد المؤسسات والشخصيات الرسمية والأهلية العاملة في مجال الأسرى في اطار جامع للاستفادة من أعمالها المبعثرة .

من ناحيته طالب الأسير المحرر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات المؤسسات العاملة في قطاع غزة للتعاطى مع رسالة الأسرى وخاصة المضربين منهم للقيام بخطوة مماثلة تجمع كل النشطاء في مجال الأسرى " وزارة ومؤسسات وجمعيات ولجنة أسرى ولجنة اهالى أسرى وشخصيات وضرورة عقد لقاء للعمل في إطار وحدوي يوزع عملها ضمن خدماتها وامكانياها المقدمة على كل الصعد .

انشر عبر