شريط الأخبار

جهود مصرية جدية لإنقاذ حياة الأسرى المضربين

العيساوي يعاني ارتفاع درجة حرارته بشكل مفاجئ والاحتلال يخدع الشراونة

10:25 - 21 كانون أول / يناير 2013

رام الله - فلسطين اليوم


أكد مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس أن الأسير سامر العيساوي أصيب منذ يومين بارتفاع مفاجئ في درجة حرارته حتى وصلت إلى 39,8 الأمر الذي استدعى نقله إلى مستشفى "أساف هروفيه " قبل يومين.

وحسب بولس، فقد رفض الأسير العيساوي إجراء أي نوع من الفحوصات وبناء على ذلك قامت إدارة المستشفى بعد منتصف الليل بإعادته إلى "عيادة سجن الرملة "، مؤكدا أن إدارة الرملة قلقه حيال وضع الأسير العيساوي كونها المرة الأولى التي يتعرض لارتفاع مفاجئ في درجة حرارته ، موضحا أنه وحتى نهاية زيارته كان الأسير العيساوي يعاني من نفس الوضع دون أي تحسن على حالته الصحية .

جاء تصريح بولس عقب زيارة قام بها "لعيادة سجن الرملة" زار خلالها كذلك الأسرى جعفر عز الدين ، وطارق قعدان ، المضربين عن الطعام منذ 56 يوما .

وفي سياق متصل، أضاف بولس أن الأسير أيمن الشراونة أعاد إضرابه عن الطعام وبشكل كلي يوم الأربعاء الماضي بعد الطمأنة الكاذبة التي استخدمتها إدارة السجون ليعلق أيمن إضرابه عن الطعام بعد ما تبين أن لا موعد حقيقي لمحكمة الأسير الشراونة .

وقال بولس:"زيارتي هذه جاءت بهدف إيصال مجريات المحادثات التي جرت بين نادي الأسير والجهات المصرية حول إضرابهم، وأن خطوات جدية وحقيقة تجري من أجل إنهاء معاناتهم ونقل كذلك كافة الاتصالات التي تجري حتى هذه الساعة بخصوصهم".

وشدد على أن مصر تبذل جهودا كبيرة كان أخراها لقاء بين مسؤولين مصريين وإسرائيليين للبحث عدة قضايا بخصوص الأسرى وعلى رأسها قضية الأسرى الذين أعيد اعتقالهم بعد صفقة التبادل .

 

 

 

 

انشر عبر