شريط الأخبار

العالم يتحمل المسئولية

القيادي حبيب: المساس بقبة الصخرة بداية النهاية "لإسرائيل"

06:56 - 19 تموز / يناير 2013

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

 

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ خضر حبيب، أن المساس بالمسجد الأقصى وقبة الصخرة المشرفة خط أحمر ..،  وعلى العالم أن يتحمل المسئولية الكاملة عن الآثار والمقدسات الإسلامية التي تتعرض للتشويه والتزوير الصهيوني.

وأوضح الشيخ حبيب في تصريح خاص لفلسطين اليوم الإخبارية، مساء اليوم السبت، أن إقدام العدو الإسرائيلي إلى هدم قبة الصخرة المشرفة كما صرح أحد المتطرفين الصهاينة ، فإن ذلك يعني بداية نهاية "إسرائيل" عن الوجود.

وقال القيادي في حركة الجهاد، :"إن تصريحات "الصهيوني جيمبل" تدل على العنصرية والعنجهية الإسرائيلية المتطرفة التي تمس بالمقدسات والآثار الإسلامية..، وهي عملية تحرض ضد الآثار الإسلامية المستمرة والتي تهدف لهدم المسجد الأقصى المبارك وإقامة الهيكل المزعوم وفقاً للتوراة المزيفة.

ومن الجدير ذكره أن الصهيوني يرمياهو جيمبل، العضو بحزب "البيت اليهودي" اليميني المتطرف، الذي سيخوض الانتخابات البرلمانية "الإسرائيلية" المقبلة، قال "يجب تفجير قبة الصخرة (بالمسجد الأقصى) لبناء هيكل سليمان".

انشر عبر