شريط الأخبار

نقل تعسفي لـ 37 أسيراً من سجن "عوفر"

01:18 - 18 تموز / يناير 2013

غزة - فلسطين اليوم

أفاد تقرير صادر عن وزارة شؤون الأسرى والمحررين إن إدارة سجن عوفر العسكري قامت بنقل 37 أسيراً من حركة فتح ليلة أمس، إلى سجون نفحة وريمون، بطريقة تعسفية وفجائية كجزء من الحملة المسعورة التي تشنها على الأسرى ولخلق عدم استقرار في صفوفهم.

وقال ممثل الأسرى محمود غلمة إن الوضع داخل السجن متوتر للغاية نتيجة هذا النقل الجماعي المقصود من قبل إدارة السجن، وبدون أي تنسيق مع ممثلي الأسرى وإشعارهم بذلك.

وأضاف إن الأسرى اتخذوا خطوات احتجاجية تمثلت بإبلاغ إدارة السجن بعدم وجود تمثيل للأسرى، وأنهم يتحملون أي ردات فعل نتيجة قيامهم بهذه الخطوات العقابية بحق المعتقلين.

وفي محاولة لاستدراك الوضع المشحون قام ضابط الاستخبارات في السجن بالاجتماع مع ممثلي الأسرى وطالب بإعطاء إدارة السجن مهلة حتى يوم الخميس القادم لمعالجة الأمر.

وقد قدم ممثلو الأسرى عدة طلبات لإدارة السجن، منها: وقف أجهزة التشويش في الأقسام، وإعادة الأسرى المنقولين، وفتح الفورات على كل الأقسام، والسماح بإدخال الحرامات الشتوية والملابس والكتب عن طريق الأهالي، وإصلاح السماعات في غرف الزيارة.

وشكا ممثل الأسرى محمود غلمة من حالة الاكتظاظ الشديد في معبار سجن عوفر، حيث وصل العدد إلى 140 أسيراً، ومعظمهم من المعتقلين القادمين من مراكز التوقيف المختلفة، مما يضطر الأسرى إلى النوم على الأرض بسبب الاكتظاظ.

وأشار إلى النقص في الحرامات في فصل الشتاء، وان البطاطين التي تحضرها إدارة السجن وسخة للغاية وتسبب للأسرى الأمراض.

انشر عبر