شريط الأخبار

أزمة انقطاع الكهرباء إلى متى ؟

أبو العمرين لفلسطين اليوم :الوقود القطري لا يؤثر على واقع الكهرباء

09:46 - 16 حزيران / يناير 2013

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

لا زالت عيون الغزيون ترنوا إلى حل جذري لإنهاء انقطاع التيار الكهربائي الذي يعاني منها القطاع منذ عدة سنوات خاصة بعد وفاة العشرات من المواطنين على مدار الأعوام السابقة نتيجة الأزمة ، "إما لسوء الاستخدام أو نتيجة استعمال البديل بشكل خاطئ كـ "المولدات الكهربائية والشموع"، أو نتيجة لأسباب فنية.

المواطنون عبروا لمراسل فلسطين اليوم الإخبارية"، عن استهجانهم واستغرابهم لاستمرار أزمة الكهرباء لعدة سنوات دون أن تجد شركة الكهرباء أو سلطة الطاقة الحل الجذري والأمثل للأزمة خصوصاً بعد دخول كميات من الوقود القطري إلى القطاع إلى جانب الوقود المصري الذي يدخل عبر الأنفاق.

من جانبه طالب المواطن "أبو منصور" من حي الشجاعية شركة الكهرباء وسلطة الطاقة لإيجاد الحل الجذري لمشكلة "انقطاع الكهرباء" والتي يعاني منها كافة المواطنين منذ عدة سنوات.

وأوضح المواطن لمراسل فلسطين اليوم الإخبارية، بأنه يواجه معاناة كبيرة جراء انقطاع الكهرباء خصوصاً في الساعات المتأخرة من الليل.

وقال المواطن :"أنا لا أعرف أين المشكلة بالضبط في انقطاع الكهرباء فالوقود يدخل القطاع عن طريق الأنفاق إضافة إلى الوقود القطري،  متسائلاً :"لماذا الأزمة مستمرة؟".

بدوره قال مصدر خاص لـ"فلسطين اليوم الإخبارية، :"إن كمية الوقود التي تدخل قطاع غزة الآن من الأنفاق والوقود القطري في هذه الأيام الشتوية جيدة وإن استمرت في الدخول بنفس الكمية في فصل الصيف فلن تنقطع الكهرباء، معزياً انقطاع الكهرباء في فصل الشتاء لاستخدام المواطنين الجنوني للكهرباء :"للتدفئة" ،"والمواتير" سخانات المياه" وغيرها الكثير من الأجهزة.

ومن ناحيته أوضح مدير مركز المعلومات في سلطة الطاقة المهندس أحمد أبو العمرين في تصريح مقتضب لفلسطين اليوم، أن كمية الوقود القطري الذي يدخل قطاع غزة ليس له تأثير على واقع الكهرباء"، لافتاً :"إلى أنه يدخل بكميات محدودة وعلى فترات متباعدة.

انشر عبر