شريط الأخبار

متظاهرون يحطمون بوابة إسرائيلية تفصل بين بيت لحم والخليل

07:24 - 15 تموز / يناير 2013

الخليل - فلسطين اليوم

تمكن متظاهرون عدد من نشطاء المقاومة الشعبية ظهر اليوم الثلاثاء، من تحطيم بوابة حديدية تفصل بين قريتي الجبعة غرب بيت لحم وصوريف شمال مدينة الخليل، ضمن تحرك شعبي يهدف إزالة 13 بوابة يقيمها الجيش الاسرائيلي منذ مطلع الانتفاضة للفصل بين التجمعات السكانية في جنوب الضفة عن بعضها.

وقال الناشط في الحملة الشعبية لمواجهة الاستيطان والجدار،  "ان قوات كبيرة من جيش الاحتلال حضرت إلى المكان، وهاجمت المتظاهرين، وقمعتهم بقنابل الغاز المسيل للدموع، ولاحقتهم في الوديان المختلفة، دون ان تعتقل أحدا".

وأوضح أن البوابة التي تم تحطيمها من قبل المتظاهرين اقيمت من قبل جيش الاحتلال قبل نحو 13 عاما، وتم نتيجة ذلك اغلاق طريق حيوي يصل بين محافظتي بيت لحم والخليل طوال هذه السنوات". مشيرا إلى "أن هناك 12 طريقا مشابها تغلقها قوات الاحتلال في جنوب الضفة ببوابات مماثلة".

وتابع: "قررت اللجان الشعبية المختلفة ازالة هذه البوابات البغيضة، وكانت البداية من بوابة الجبعة-صوريف".

وتحدث خلال هذا التحرك الشعبي عدد من النشطاء المشاركين فيها، من بينهم راتب جبور، من لجنة مواجهة الجدار والاستيطان في يطا، ويوسف ابو ماريا ويونس عرار من لجنة المقاومة الشعبية في بلدة بيت امر، حيث اكدوا جميعا على مواصلة العمل والتحركات الشعبية لازالة جميع مظاهر العدوان التي تحاصر القرى والبلدات الفلسطينية المختلفة.

انشر عبر