شريط الأخبار

لقاء ودي يجمع قيادات من حركتي الجهاد الاسلامي و حماس في المنطقة الوسطى

05:29 - 15 تموز / يناير 2013

غزة - فلسطين اليوم

في سياق الجهود المتواصلة التي تبذلها حركتي الجهاد الاسلامي و حماس لتعميق التقارب و توطيد العلاقة بينهما، قام وفد قيادي من حركة حماس امس الاثنين بزيارة ودية الى اخوانهم في حركة الجهاد الاسلامي في المنطقة الوسطى.

و كان في استقبال الوفد لفيف من قيادات و كوادر حركة الجهاد الاسلامي في المنطقة.

و في كلمة له في استقبال الوفد، قال القيادي في حركة الجهاد الاسلامي الدكتور خالد خطاب: "ان المرحلة تشهد توافقا كبيرا بين الحركتين، مؤكدا ان المحبة و المودة قائمة و مستمرة بينهما و ما يسر حماس يسر الجهاد الاسلامي".

اما عن التباين في بعض وجهات النظر فقال: "ان الخلاف بين الاخوة محمود اما المنهي عنه فهو النزاع الذي يولد الخصومة و يقود للفرقة".

من جهته اكد الشيخ كمال ابو عون، في كلمة له عن حركة حماس على ضرورة استمرار التنسيق و العمل الجماعي بين الحركتين، مشيرا الى ان الجهود متواصلة للارتقاء بالمشروع الاسلامي و الحفاظ عليه، مشدداً على ضرورة توحيد الجهود للوصول الى الاهداف الحقيقية التي يجتمع عليها ابناء شعبنا كافة.

و بدوره رحب القيادي في حركة الجهاد الاسلامي، الدكتور سمير زقوت بالوفد الزائر، مبيناً اعتزاز حركته بمثل هذه اللقاءات ، مؤكداً على ضرورة وحدة المسلمين في فلسطين و خارجها من اجل العمل على تحرير هذه الارض المقدسة .

و أشار الى الواجب الذي يقع على عاتق المؤمنين الموحدين من اهتمام بمشاكل الناس و همومهم و قضاء مصالحهم من اجل تثبيت الناس على هذه الارض حتى يتم تحريرها من بحرها الى نهرها.

و من جانبه أشاد رئيس بلدية النصيرات السيد محمد ابو اشكيان بشعب غزة و مقاومتها التي حملت الراية و وجهت انظار العالم الى فلسطين، مشددا على ضرورة حماية ظهر المقاومة و تامين الجبهة الداخلية لشعبنا.

و اكد في سياق كلمته على ضرورة توحيد الجهود من اجل خدمة الجماهير و مساعدتهم، معبراً عن استعداد حركته لدراسة أي اقتراح او وجهة نظر تقدم اليها.

و خرج اللقاء  بعدة توصيات اهمها التنسيق المتواصل بين الجانبين.

انشر عبر