شريط الأخبار

أوقاف غزة تحمل نظيرتها في رام الله مسؤولية إعاقة موسم العمرة

06:26 - 14 كانون أول / يناير 2013

غزة - فلسطين اليوم


أكد المكتب الإعلامي بوزارة الأوقاف والشئون الدينية بحكومة غزة أن الذي تسبب بإعاقة انطلاق موسم العمرة لهذا العام لبضعة أيام هي وزارة الأوقاف برام الله من خلال الاشتراطات المالية والأمنية الجديدة التي وضعتها، حيث طالبت شركات الحج والعمرة العاملة في القطاع بالتوقيع على مجموعة الأمور المالية إلى جانب مطالبتها بإرسال كشوفات بأسماء المعتمرين لرام الله لأخذ الموافقة الأمنية عليها قبل إرسالها للقنصلية للحصول على التأشيرات، وهذا إجراء مرفوض من قبل وزارة الأوقاف ومن المواطنين.

وأشار مكتب الأوقاف أن الوزارة بغزة تحملت أعباءً كبيرةً، ووقفت بجانب الشركات والمواطنين من أجل تعويض الخسائر التي لحقت بهم في موسم العمرة في العام الماضي بسبب الظروف الأمنية التي حدثت في الجانب المصري مما أعاق تسيير قوافل العمرة في العام الماضي.

وشدد المكتب الإعلامي على أن وزارة الأوقاف بغزة هي الجهة الوحيدة المسئولة والمشرفة على الشركات منوهاً إلى أن العلاقة بين الوزارة والشركات تسير وفق لوائح وقوانين وأنظمة وتعهدات تلزم الشركات بالمهنية في أدائها.

وأكد المكتب حرص الوزارة على تحييد موسمي الحج والعمرة عن المناكفات الإعلامية والسياسية التي من شأنها تعكير أجواء المصالحة التي انطلقت في القاهرة، مشدداً على ضرورة الالتزام بسير موسم العمرة كما كانت في الأعوام الماضية بعيداً عن أي مناكفات.

انشر عبر