شريط الأخبار

اتفاق نفطي بين جوبا و(تل أبيب)

03:18 - 10 حزيران / يناير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قال وزير البترول والتعدين بجنوب السودان، ستيفن ديو داو، إن بلاده اتفقت مع شركات إسرائيلية تعمل في مجال النفط والتعدين، أبدت استعدادها للاستثمار في هذا المجال، دون تحديد طبيعة العرض الإسرائيلي ومقترحاتها بشأن الاستثمار.

وأوضح الوزير في تصريحات للصحفيين بمطار جوبا أمس الأربعاء، عقب عودته على رأس وفد من الوزارة قادما من "تل أبيب"، أنه التقى خلال زيارته بالعديد من المسؤولين والمستثمرين الإسرائيليين، الذين أبدوا رغبتهم في الاستثمار في صناعة النفط والتعدين.

وأشار إلى أن المفاوضات لا زالت جارية مع الجانب الإسرائيلي بغية التوصل لاتفاق.

وأكد أن وزارته ستتعاون مع وزارة البنى القومية بـ"إسرائيل"، بحكم اتفاق خاص للاستثمار مع جنوب السودان في هذا المجال.

وكانت "إسرائيل" قد قالت على لسان سفيرها بجوبا حاييم كروان، إنها ستقدم الدعم الاقتصادي اللازم لجنوب السودان حتى تنهض كدولة قوية في منطقة شرق أفريقيا، وكان من المحتمل أن يقوم وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان بزيارة لجوبا؛ إلا أن الزيارة ألغيت دون توضيح الأسباب.

وصوتت جوبا خلال اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة لصالح فلسطين كدولة بصفة مراقب غير عضو، مما جعلها تتعرض لضغوط وانتقادات واسعة دفعت بوزارة خارجيتها إلى الإعلان بأنها ستتخذ إجراءات إدارية ضد مندوبها بالأمم المتحدة.

وأوضحت على لسان الناطق الرسمي باسم الخارجية أن موقف جنوب السودان كان الامتناع عن التصويت.

من جانب آخر؛ قال وزير البترول والتعدين، إن جنوب السودان لن يكون جاهزاً للبدء في ضخ النفط عبر الموانئ السودانية إلا في مارس/آذار المقبل.

وتعتمد جنوب السودان على النفط بنسبة 98% في موازنتها العامة، وبعد إقرارها وقف ضخ نفطها تعرض اقتصادها لهزات كبيرة دفعتها إلى تبني سياسة تقشفية صارمة.

انشر عبر