شريط الأخبار

أمريكا تحمّل إيران مسؤولية هجوم الكتروني عنيف ضد بنوك أمريكية

10:52 - 09 حزيران / يناير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

اتهم مسئولون أمريكيون كبار إيران بمسؤوليتها عن هجوم الكتروني وصف بالقوي تعرضت له خلال الأسابيع الماضية عدد من البنوك الأمريكية وفقا لما نقله اليوم الأربعاء، موقع "هأرتس" العبري الالكتروني.

وضرب القراصنة في الفترة المذكورة مواقع خاصة بكبريات البنوك الأمريكية مثل بنك "اوف أمريكا" وبنك "سيتي غروب" وبنك "ولس بارغو" وبنك HSBC، حيث تعطلت مواقعهم واحدا تلو الآخر ما ذكر بهجوم الكتروني آخر سبق لهذه البنوك أن تعرضت له وتعطل العمل على مواقعها الالكترونية لفترة قصيرة فيما انهارت مواقع أخرى وعادت للعمل بعد عدة دقائق.

ووصفت مصادر أمريكية الهجوم الأخير الذي تعرضت له البنوك المذكورة بغير العادي حيث سيطر بداية الأمر القراصنة على حواسيب خاصة بشركة الأمازون وغوغل للاستخدام عن بعد واستغلوا هذه الحواسيب في شن هجومهم على مواقع البنوك.

وتوصل محققون أمريكيون متخصصون في مجال حماية المعلومات والحواسيب الى نتيجة مفادها إن إيران هي من يقف وراء هذا الهجوم ردا على العقوبات الاقتصادية التي تفرضها واشنطن وهجمات الالكترونية تعرضت لها طهران سابقا.

وقال جيمس وليس احد المسئولين السابقين في الخارجية الأمريكية وعضو مركز الإستراتيجية والعلاقات الخارجية في واشنطن ان الإدارة الأمريكية واثقة تماما من مسؤولية إيران عن الهجوم وصفا الهجوم من حيث قوته وشموليته بما يفوق الهجوم الالكتروني الذي شنته روسيا ضد استونيا عام 2007 ذلك الهجوم الذي أدى أو كاد أن يؤدي إلى انهيار تلك الدولة.

ورغم أن المسئولين الأمريكيين لم يقولوا بأنهم يمتلكون أدلة قاطعة على مسؤولية إيران لكن خبراء يؤكدون أن التكنولوجيا المتقدمة التي استخدمها القراصنة لا يمكن أن تكون عمل هواة بل عمل على مستوى دولة وساقوا دليلا آخرا يؤكد ادعائهم بوقوف دولة وراء الهجوم وهو عدم اهتمام القراصنة بالأموال بل ركزوا فقط على تشويش عمل البنوك.

 

وقال نائب رئيس شركة حماية المعلومات Radware المسئولة عن التحقيق بالهجمات الالكترونية ضد البنوك "كارل هربرغ" بأن قوة الهجوم ونجاعته غير مسبوقين وان الهجمات التي تستهدف المؤسسات المالية لم تكن مطلقا بهذا الحجم الذي نشهده الآن.

انشر عبر