شريط الأخبار

بلدية غزة توضح الأسباب

شارع "بريطاني" في غزة .. يسكنه ألف مواطن يغوصون في برك مائية

03:01 - 08 تشرين أول / يناير 2013

غزة خاص - فلسطين اليوم

"برك مائية ملوثة تملئ المكان ..، أقدامك ليس لها طريق إلا السباحة في التربة الطينية لتخطي الشارع ..، لا أضواء كاشفة ليلاً تُنير سير المتعبدين إلى المساجد لأداء فريضة الله عز وجل "صلاة الفجر" ..، أكثر من ألف مواطن يسكنوا الشارع .. والغريب أن بلدية غزة توثقه تحت مسمى المندوب السامي البريطاني".

مراسل وكالة فلسطين اليوم الإخبارية جال بالمكان ليعيش معاناة المواطنين فلم يجد طريقاً سوى السباحة في التربة الطينية لتخطي الشارع وبرك المياه التي تغمر الشارع وعن أول معاناة سمعها مراسلنا هو تسمية الشارع " المندوب السامي البريطاني رغم التضحيات الكبيرة والعظيمة التي قدمها سكان الحي.

فقد أكد الأستاذ جميل الحرازين أحد سكان الحي، أن فصل الشتاء هو أكثر الفصول معاناة لسكان الحي فمياه الأمطار تغمر الشارع والتربة الطينية تغزو البيوت بفعل الأطفال.

وأوضح الحرازين لمراسل وكالة فلسطين اليوم الإخبارية، أن الشارع يمتاز بعدم وجود تعديات وعرضه 30 متر وفي بعض المناطق 28متر.. ويربط ما بين شارعي المنصورة وصيام من الجهة الشمالية والجنوبية ، علماً بأن كافة الشوارع المحيط بالمنطقة مرصوفة ومعبدة، متسائلاً :"هل الناس التي تسكن هذا الحي ليسوا بشر على الأرض خاصة وأن تعدادهم يبلغ 1000 مواطن".

وعن موقف البلدية قال الأستاذ الحرازين، :"الحظ العاثر في الشارع أن البلدية تدعي بوجود خط "سكة حديد" وهذا خارج صلاحياتها مبيناً أنها قامت برصف جزء بسيط من الشارع من جهة سوق البسطات بحي الشجاعية، لافتاً إلى أن لبلدية وعدتهم بإصلاح الشارع وكان هذا الوعد الخامس على أقل تقدير.

وبين أن أكثر ما يؤذي سكان الحي من جهة البلدية هو عدم قيامها بدورها الحقيقي لهم و توثيق اسم الشارع في كشوفاتها تحت اسم المندوب السامي البريطاني، متسائلاً :"إلى متى سنتمسك بالبريطانيين وهل علينا إكرامهم بتخليد أسمائهم في بلادنا وشوارعنا، قائلاً الشارع له تضحيات كبيرة وقد خرج الشهداء الأبطال أمثال :"أبو المؤمن الحرازين القائد العام لسرايا القدس، وشهداء آل حجاج الكرام وشهداء الغرابي وغيرهم من الشهداء"، متسائلاً :"هل تخليد اسم المندوب السامي البريطاني هو تكريماً لتضحيات وبطولات سكان الحي.

وطالب الأستاذ الحرازين بلدية غزة بانتقاء اسم يليق بتضحيات أهل الحي الكرام ثم تنظر نظرة عطف لسكان الحي لتوفير الأمن لهم ولأبنائهم وتعبيد الشارع بالإسفلت.

من جانبه قال المواطن عدلي العرقان من سكان الحي، "لا استطيع الخروج من المنزل في فصل الشتاء إلا للضرورة القصوى فهو مليء بالتربة الطينية والبرك المائية ولا يصلح لسير المركبات فكيف حال أطفالنا الذين يتوجهون كل يوم لمدارسهم خصوصاً وهم يقدمون على امتحاناتهم النهائية".

وأوضح المواطن العرقان لمراسل فلسطين اليوم الإخبارية، أنه يمنع أطفاله من الخروج إلى الشارع خوفاً من دخول التربة الطينية واتساخ منزله، لافتاً إلى أن المنزل يتسخ بدون دخول وخروج الأطفال إلى المنزل كونه طابق أرضي.

فيما أكد المواطن أبو السعيد أحد سكان الحي، بأن الأطفال أكثر الفيئات المتضررة من الشارع حيث الأمراض واتساخ ملابسهم حتى النساء يحتجن نصف ساعة لتخطي الشارع للوصول إلى السوق، والشيوخ والعجائز تتعرض للسقوط في بعض الأحيان بسبب الشارع والتربة الطينية.

وقال أبو السعيد لمراسل فلسطين اليوم الإخبارية، :"على بلدية غزة أن تتدخل لحل أزمة الشارع وتعبيده كباقي الشوارع المجاورة، مؤكداً بأن سكان الحي سيقدمون لهم يد العون والمساعدة.

 البلدية توضح

من ناحيته نفى المهندس حاتم الشيخ خليل اتهام المواطنين بتسمية الشارع باسم المندوب السامي البريطاني قائلاً :"الشارع هو باسم حرم السكة الحديد" وليس شارع السكة" وفي بداية إنشاء الحرم منذ العهد البريطاني كانت شوارع غزة تسجل باسم المندوب السامي أو المخاتير".

وأوضح المهندس الشيخ خليل، لفلسطين اليوم الإخبارية، أن البلدية لا تستطيع أن تتصرف بحرم السكة إلا إذا جاء إليها كتاب تطوير للشارع كشارع "الشهداء" وغيره، مشيراً إلى أن حرم السكة مخطط لها على المدى البعيد وهذا من الصعب أن يحدث هو إنشاء مترو أنفاق تحت الأرض أو سكة حديد أو حديقة لحرم السكة".

وعن شكاوي المواطنين أكد على أن دائرة العلاقات العامة في بلدية غزة لم تتلقى أي شكوى قائلاً قد يكون المواطنون اشتكوا ولكن العلاقات العامة لم تصلها أي شكوى منهم مطالباً المواطنون بتقديم شكاويها لدائرة العلاقات العامة مباشرة لتواصل مع الجهات المختصة.

وعن الحل المبدئي للشارع قال :"نستطيع في الوقت الحالي أن نرسل للمواطنين الجرفات لإفساح الطريق أمامهم مبيناً أن البلدية تعي جيداً معاناة المواطنين في فصل الشتاء خاصة في الشوارع الرملية.


شارع الأمطار

 



شارع الأمطار




شارع الأمطار



شارع الأمطار

الأمطار شارع

الأمطار شارع

الأمطار شارع

الأمطار شارع

الأمطار شارع

الأمطار شارع

الأمطار شارع

الأمطار شارع


انشر عبر