شريط الأخبار

حذاء رونالدو الجديد يتحدّث عن إنجازاته في 2012

06:50 - 05 تموز / يناير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

سيظهر المهاجم الدولي البرتغالي، كريستيانو رونالدو، مرتدياً حذاء غريباً في أولى مباريات العام الجديد مع ريال مدريد أمام ريال سوسيداد في الجولة الثامنة عشرة للدوري الإسباني يوم الأحد، وسيحمل عدة أرقام تتحدث عن إنجازاته الفردية والجماعية خلال العام المنصرم.

وصمّمت شركة "نايك" الحذاء الجديد بشكل خاص لرونالدو، تقديراً منها لإنجازات النجم البرتغالي خلال العام الفائت، والذي تألق فيه بشكل كبير، وقد يُكافؤ على ذلك بنيل جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم يوم الاثنين المقبل.

واختارت "نايك"، التي يتعامل معها رونالدو منذ نحو تسع سنوات، وضع الأرقام "1-9-14-19-27-55-60، أسفل الحذاء، إلى جانب الحرفين الأولين من اسمه ولقبه، ويحمل كل رقم منها دلالة خاصة، لتعيد مجتمعة التذكر بإنجازات اللاعب طوال العام الماضي.

ويرمز الرقم "1" إلى الفوز بلقب الدوري الإسباني مع ريال مدريد، بينما يرمز الرقم "9" إلى عدد الأهداف التي سجلها مع منتخب البرتغال، في حين يعني الرقم "14" عدد المباريات التي خاضها مع "برازيل أوروبا"، أما الرقم "19" فيرمز إلى عدد المباريات التي افتتح فيها التسجيل.

ويرتبط الرقم "27" ببلوغ رونالدو هذا الرقم من السنوات خلال 2012، أما الرقم "55" فهو يذكر بمجموع المباريات التي خاضها النجم البرتغالي مع ريال مدريد طوال العام في مختلف البطولات، في حين يُبرز الرقم "60" مجموع الأهداف التي سجلها في مختلف المنافسات في 2012.

واعتادت شركة "نايك" الشهيرة التي يعد رونالدو أحد أبرز المتعاقدين معها من اللاعبين، على تصميم أحذية خاصة للاعب بين الحين والآخر، وهو ذات الأمر الذي تفعله شريكة "أديداس" المنافِسة مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وكانت "نايك" اختارت رونالدو العام الماضي، حذاء مثيراً للجدل، وقالت إنه صُمّم لخداع المدافعين، حيث يتميز بوجود خطوط عرضية بأحجام مختلفة على أطرافه وفي الجهتين، وهو ما يتسبب بخداع عين المدافع أثناء الحركة، وفقاً للشركة.

وعلّق رونالدو حينها على حذائه الجديد مؤكداً أنه يراه من أفضل ما ارتداه خلال مسيرته، خاصة أنه يملك شكلاً خارجياً جميلاً، مؤكداً سعادته بالتعامل مع هذه الشركة التي تستفيد كثيراً من ارتباطها بواحدٍ من أشهر وأفضل لاعبي كرة القدم في العالم حالياً.

ويأمل النجم البرتغالي أن تستمر النجاحات التي حققها خلال العام الماضي في العام الجديد، رغم أن المؤشرات الأولية لا توحي بذلك، إذ بات الاحتفاظ بلقب الدوري الإسباني صعباً للغاية، في حين راجت أنباء عديدة عن رغبة اللاعب بالرحيل عن النادي الملكي والعودة لمانشستر يونايتد الإنكليزي.

ويتأهب الجميع لمعرفة هوية الفائز بجائزة الكرة الذهبية للعام 2012، إذ يتنافس عليها رونالدو إلى جانب ميسي ونجم برشلونة الدولي الإسباني أندرييس إنييستا، ورغم أن التوقعات تشير إلى أن ميسي هو المرشح الأوفر حظاً لحصد الجائزة، فإن حظوظ رونالدو تظل قوية عطفاً على الإنجازات التي حققها وتتحدث عنها أرقام حذائه الجديد.

انشر عبر