شريط الأخبار

الجهاد: هدم منزل عائلة الأسير سامر العيساوي هزيمة أخلاقية وسياسية

04:13 - 02 تموز / يناير 2013

جنين - فلسطين اليوم

أدانت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، قيام قوات الاحتلال بهدم منزل شقيق الأسير سامر العيساوي، وتعمدها قطع المياه عن منزل ذويه في القدس المحتلة.

 واعتبرت الحركة على لسان القيادي الشيخ خضر عدنان، أن الاحتلال يعيش آثار الهزيمة الأخلاقية والسياسية، بفعل الصمود الفلسطيني.

 ووصف الشيخ عدنان في تصريحات له الأربعاء، هدم المنزل والتضييق على العائلة بالجريمة، قائلاً:" العدو نفد صبره بعد استبسال الإخوة المضربين، وها هي بلدية القدس تأخذ الضوء الأخضر من حكومة الاحتلال للتنكيل بذوي هذا الأسير المضرب عن الطعام".

 واعتبر أن الاعتداء على ذوي الأسير العيساوي، يعكس فشل الاحتلال في كسر صموده الأسطوري.

 وأشار الشيخ عدنان إلى الاعتداء الآثم الذي تعرض له الأسير العيساوي وذووه داخل قاعة المحكمة، وهو المشهد الذي رآه العالم على شاشات التلفزة مؤخراً.

 ولفت مفجر ثورة الكرامة في سجون الاحتلال، إلى أن قطع الماء عن منزل ذوي الأسير العيساوي خطوة تدلل على خسة الاحتلال.

 ودعا الشيخ عدنان لرفع مستوى الإسناد والدعم للأسرى المضربين الذين يقتربون من حسم المعركة بانتصار جديد لشعبنا، ولقضية الأسرى التي تحتضنها كل الجماهير.

انشر عبر