شريط الأخبار

رضوان: نحن بحاجة لاستنهاض طاقات الأمة لتحرير القدس

04:46 - 30 تموز / ديسمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

استقبل وزير الأوقاف والشؤون الدينية الدكتور إسماعيل رضوان وفداً أندونيسياً من اللجنة الإندونيسية للتضامن مع فلسطين برئاسة فيري نور، وذلك في إطار زيارته التضامنية مع قطاع غزة.

ورحب وزير الأوقاف بالوفد الإندونيسي الزائر، مثمناً جهود اندونيسيا في نصرة الشعب الفلسطيني والوقوف إلى جانب أهالي قطاع غزة، وأضاف: "لا شك أن هذه الزيارة تعبر عن وحدة الأمة العربية والإسلامية، فالزيارات المتعاقبة للوفود الإندونيسية تدلل على أن الشعب الاندونيسي يحمل هم القضية الفلسطينية".

وأوضح رضوان أن الاحتلال الصهيوني دمر خلال العدوان الأخير على قطاع غزة ثلاثة مساجد تدميراً كلياً وتعرض أكثر من 64 مسجداً لأضرار متفاوتة إلى جانب استهداف خمس مقابر مما أدى إلى تناثر جثث الشهداء والأموات، وتدمير (11) أحد عشر مبنىً وعقاراً وقفياً منها مقر دائرة العمل النسائي والمدرسة الشرعية بخان يونس واستشهاد ثلاثة من موظفي وزارة الأوقاف، مشيراً إلى أن خسائر الأوقاف بلغت أربعة ملايين دولار.

وأكد رضوان على "أننا بحاجة لاستنهاض طاقات الأمة لأجل القدس ولأجل مسرى نبينا"، مشيراً إلى أن مدينة القدس تتعرض لتهويد واستباحة واقتحامات متكررة في كل لحظة، وإبعاد أهلها منها وتهجيرهم لطمس معالمها".

وتابع: "لكم علينا أن نواصل المسيرة وأن نكون رأس الحربة للدفاع عن الأقصى ونقدم أرواحنا وأنفسنا وأموالنا من أجل القدس ولنا عليكم النصرة والتأييد".

من جانبه؛ شكر رئيس الوفد وزارة الأوقاف على حسن الحفاة والاستقبال، وأضاف:" لو كان الفرق بيننا وبينكم أميال فالإيمان يوحدنا للوصول إلى فلسطين، فنحن لا نستطيع أن نفرق بين الشعبين الفلسطيني والاندونيسي لترابط العقيدة والقرآن والسنة".

وتبرع الوفد الإندونيسي بمبلغ 70 ألف دولار لصالح مبنى المعهد الشرعي الجديد، كما وتخلل زيارة الوفد الاندونيسي جولة تفقدية لكلية الدعوة فرع الشمال، تفقد خلالها مرافق الكلية والأرض المراد البناء عليها، وكان في استقبال الوفد مدير الكلية د. بسام العف ونائب المدير د. جميل عدوان.

وفي ختام اللقاء كرم وزير الأوقاف الدكتور رضوان الوفد بهدية رمزية تقديراً لجهوده الطيبة في خدمة الإسلام والمسلمين.

انشر عبر