شريط الأخبار

المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية ينظم زيارة لمؤسسة الربيع للرعاية الاجتماعية

01:48 - 29 تشرين أول / ديسمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

نظم المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية، الخميس الماضي زيارة إلى مؤسسة الربيع للرعاية الاجتماعية التابعة لوزارة الشؤون الاجتماعية ضمن مشروع تعزيز دور الإعلام في الرقابة علي نظام العدالة في غزة، الممول من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني"UNDP\PAPP".

وتأتي هذه الزيارة ضمن سلسلة زيارات قام بها المعهد لعدد من المراكز الحقوقية والإعلامية والاجتماعية، بحضور عدد من متدربي المعهد من الخريجين والعاملين في مجال الصحافي بهدف التعرف على الخدمات التي تقدمها المؤسسة للأحداث.

وضم الوفد مساعد منسق مشروع تعزيز دور الإعلام "ميساء السلطان، وعدد من متدربي المشروع، وكان في استقبال الوفد مدير مؤسسة الربيع للرعاية الاجتماعية معتز دغمش.

وقالت "ميساء السلطان" مساعدة منسقة المشروع، إن هذه الزيارة تأتي في إطار تعزيز وتمتين العلاقة بين المعهد ومؤسسة الربيع الاجتماعية، شاكرة الأخيرة علي حسن الاستضافة والترحيب بالوفد.

وأكدت السلطان علي أن الزيارة تأتي في إطار تعريف الإعلاميين المتدربين ضمن المشروع بمؤسسة الربيع الاجتماعية وأهدافها وعملها في تعاملها مع الأحداث، إضافة إلى حثهم على المشاركة الفعالة في هذا المجال عبر وسائل الإعلام كوسائل من خلال تثقيف المجتمع وتعريفهم بضرورة توعية أطفالهم وإبعادهم عن الأفعال الخطرة.

بدوره قدم "معتز دغمش" مدير مؤسسة الربيع للرعاية الاجتماعية، تعريفاً بالمؤسسة منذ نشأتها وكيفية تعاملهم مع الأحداث والأنشطة التي ينفذوها معهم.

وأستعرض دغمش الجدول الحياتي اليومي للأحداث، مثل تعليمهم بعض الحرف "كالنجارة وصناعة الألمنيوم" ودمجهم في أنشطة تعليمية غير منهجية عبر تقسيمهم إلى عدة مستويات، كما أن المؤسسة تحتوي على مكتبة وملعب للأنشطة الرياضية.

وأشار دغمش إلى أن متوسط عدد الأحداث المتواجدين في المؤسسة شهريا يقارب "25- 35" حدث تتراوح أعمارهم ما بين "12- 18" عاماً، في حين يدخل علي المؤسسة سنويا 750 حدث.

وقدم مدير مؤسسة الربيع للرعاية الاجتماعية إجابات وتفسيرات على تساؤلات الوفد من إعلاميين والقائمين علي الزيارة.

يذكر أن المتدربين ضمن المشروع ساهموا في إنتاج وإجراء تحقيقات إعلامية مكتوبة حول أوضاع الأحداث وحقوقهم، بهدف تعريف الجمهور عبر وسائل الإعلام بأهمية المؤسسة وحسن تعاملها مع الأحداث.

يُشار إلى أن المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية ينفذ منذ نيسان (ابريل) الماضي مشروع "تعزيز دور الإعلام في الرقابة على نظام العدالة" بتمويل من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، الذي يتضمن نشاطات مختلفة منها التدريب، وورش العمل وزيارات ميدانية، إضافة إلى إصدار نشرات الكترونية ومجلات مطبوعة.

انشر عبر