شريط الأخبار

الاحتلال يسلم إخطارات لإخلاء خيم ومضارب بالأغوار

08:45 - 29 تموز / ديسمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

سلمت سلطات الاحتلال عشرات من الإخطارات أمس، لعائلات في مناطق الميتة والبرج والحمامات بمنطقة الأغوار، من أجل إخلاء خيمهم ومضاربهم، لإجراء تدريبات عسكرية في المنطقة.

هذا وشنت سلطة "الطبيعة الإسرائيلية" حملة ضد مربي الثروة الحيوانية في عين الحلوة بالمالح ومنعتهم من الرعي في الجبال القريبة من مضاربهم.

وأفاد رئيس مجلس المالح والمضارب البدوية في الأغوار عارف دراغمة، ان دوريات عسكرية تابعه لدائرة التنظيم والإدارة الإسرائيلية داهمت مضارب السكان وسلمتهم إخطارات وخرائط اخلاء ليومي الأربعاء والخميس من الاسبوع المقبل، بغية نيتها اجراء مناورات حية بالقرب من مضاربهم.

وأضاف دراغمة ان "الجيش الاسرائيلي يبتعد عن المستوطنات والمعسكرات ويجري تدريباته بين السكان وامام الاطفال، ويشرد عشرات العائلات عن مناطق سكناهم ويتركهم في العراء يعيشون ظروف حياتية صعبة باجواء من الخوف والرعب نتيجة استخدامه المعدات العسكريه الثقيلة وإطلاق النار العشوائي في المنطقة".

الى ذلك، ناشد المجلس والسكان المؤسسات الحقوقية والإنسانية الوقوف معهم ومنع ترحيلهم من مساكنهم وتشريد اطفالهم، مشيرا الى ان الوضع الإنساني والظروف الطبيعية التي يعيشها سكان المضارب أصلا صعبة وخطيرة.

وذكر دراغمة، "ان الجيش ودوريات الطبيعة اعتقلوا مواطنين اثناء رعي ابقارهم في منطقة مجاورة واقتادتهم الى جهه مجهولة، عرف منهم: ساطي عليان دراغمه ومهيب فتحي دراغمه.

انشر عبر