شريط الأخبار

10 أخطاء شائعة في التعامل مع البرد

05:02 - 28 تشرين أول / ديسمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

بعض الموروثات الشعبية الخاطئة التي يتناولها الناس دون دليل علمي، مثل العدس يظهر البرد، لبس الشراب يسحب النظر وغيرها من الموروثات التي يتوارثها جيل بعد آخر.

وفي هذا الصدد، يشرح دكتور مجدي بدران عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة وزميل معهد الطفولة بجامعة عين شمس، بالتفصيل تلك الأخطاء:

العدس يظهر البرد

لا، بل العدس مفيد خاصةً في الشتاء، حيث يحتوي العدس على البروتينات بنسبة عالية جداً 25% مثل اللحوم والأسماك التي تفيد في بناء أنسجة الجسم، كما يحتوي على النشويات بنسبة 60% التي توفر الطاقة، وبه تسعة معادن هم الحديد، الكالسيوم، الماغنيسيوم، الفوسفور، البوتاسيوم، الزنك، المنجنيز، السيلينيوم، النحاس، فيتامينات "ب" ، "أ" وحمض الفوليك.

البيض والسمك يسببان الحساسية

لاعلاقة بين البرد والبيض أو الحساسية إلا مع التحسس للبيض وهذا سهل التأكد منه بظهور أعراض التحسس من البيض والتأكد منه بإختبارات التحسس الحديثة.

ويعد البيض من أغني الأغذية بالمعادن، حيث يحتوي على الكالسيوم الهام للعظام والأسنان والحديد اللازم للنمو والمناعة والماغنسيوم والفسفور والبوتاسيوم والزنك، كما يحتوي على فيتامين "ب" اللازم لانتاج الطاقة والحفاظ على الشهية والهضم واتزان الأعصاب والقدرة على التعلم.

أما الأسماك غنيه بمعدن الفسفور الذي ينشط الذاكرة ويقوي الجسد، كما أنها تختلف عن الأغذية الحيوانية الأخرى بإحتوائها على نسبة عالية من فيتاميني "أ" ، "د"، ويتميز فيتامين "أ" برفع مناعة الإنسان.

أما فيتامين "د" هو مفتاح الصحة و طول العمر, وذلك لأنه يحافظ على توازن الكالسيوم في الجسم.

لبس الشراب يسحب النظر

لأن نزلات البرد تبدأ من القدمين، فعندما تتعرض القدمين إلى درجات الحرارة البارده لفتره عشرة دقائق أو أكثر تتضاعف فرص الإصابه بالبرد، وذلك لسببين أولهما برودة القدمين تسبب انقباض الشعيرات الدمويه في الأنف وبالتالي انكماش الدوره الدمويه فيها وانخفاض أعداد الخلايا المناعيه مما يسمح بدخول 200 نوعاً من الفيروسات التي تسبب البرد.

كما أن بطء حركه الدم تخفض من كفاءة الأهداب التي من طبيعة عملها طرد هذه الفيروسات وبالتالي تتمكن الفيروسات من الإستيطان والتكاثر وظهور أعراض البرد بعد فترة يومين إلى خمسة أيام.

الألبان تزيد إفراز المخاط

اللبن يرفع المناعة فهو يعد مصدراً هاماً للبروتينات ذات القيمة الغذائية العالية والكالسيوم الفسفور، وفيتامين "أ"، "د"، "ب2" المانع لمرض البلاجرا وهو مرض يسبب حساسية الجلد وإسهال مزمن وعصبية زائدة، ينشط سكر اللبن البكتيريا النافعة للإنسان.

المضادات الحيوية تعالج البرد

أكذوبة، لأن البرد ينشأ من فيروسات, والمضادات الحيوية تعالج البكتيريا فقط وليست الفيروسات، كما أن المضادات الحيوية تقتل البكتيريا النافعة التي تنشط  المناعة وتحمي من الحساسيات، والمضادات الحيوية في الرضع تزيد من معدلات الربو.

الأسبرين يعالج البرد

يحذر بدران من الإستخدام العشوائي للمسكنات خاصةً الأسبرين مع البرد، ويسبب الأسبرين بعض الأثار الجانبيه مثل، القئ، الغثيان، آلام ونزف من المعده، ضيق الشعب الهوائيه مما يفاقم من مرض الربو، يضر الكبد خاصةً مع مرضى الذئبه الحمراء.

مصل الأنفلونزا يحمي من البرد

هناك فرق بين الأنفلونزا والبرد، فهو يحمي من الأنفلونزا وليس البرد وهى تختلف عن أمراض البرد التي يسببها حوالي200 نوع من الفيروسات

الحرمان من الإجازة لا يؤثر على البرد

المجهود من العوامل التي تهيج الربو الشعبي عند المصابين بالبرد، و زيادة معدلات الأزمات الصدرية التحسسية، وزيادة فترة التمرض بالبرد، وزيادة إنتشار فيروسات البرد في المجتمع.

لاعلاقة للبرد بضيق الشعب الهوائية

البرد يعادي الشعب الهوائية، كما تسبب فيروسات البرد إفراز بعض المواد الكيمائية المضيقه للشعب الهوائيه، إضافة للبلغم الذي يزاحم الهواء في الشعب الهوائية.

الإستخدام العشوائي للأدوية

الإفراط في تناول أدوية البرد خاصةً بدون مشورة طبية، سواء عن طريق الفم أو بخاخات أو نقط عن طريق الأنف، وذلك لأنه يسبب ارتفاع ضغط الدم لإحتوائها على مواد قابضة تؤدي إلى ضيق الشرايين.

وينصج بدران من تناول الثوم والبصل، والأعشاب الطبيعية، مثل شاي البردقوش، التيليو، ورق الجوافة فهى ترفع المناعة وتخرج البلغم.

انشر عبر