شريط الأخبار

أسير من طولكرم يدخل عامه العشرين وآخر من غزة عامه الحادي عشر

10:53 - 26 حزيران / ديسمبر 2012

طولكرم - فلسطين اليوم

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بان الأسير (ناصر فوزي مصطفى برهم) من طولكرم أنهى عامه التاسع عشر ودخل عامه العشرين ، وفى نفس الوقت دخل الأسير (علاء عمر حماد شيخ العيد) من مدينة رفح جنوب قطاع غزة عامه الحادي عشر في سجون الاحتلال بشكل متواصل .

وأوضح المركزي بيان وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه بأن الأسير برهم معتقل منذ 22/12/1993 ، ومحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة لاتهامه بقتل جنود للاحتلال ، ويعتبر أقدم أسير من مدينة طولكرم، وقد تنقل بين معظم السجون خلال فترة اعتقاله الطويلة، وقد عوقب أكثر من مرة بالحجز في زنازين العزل الانفرادي ، ويعانى من ظروف صحية سيئة، نتيجة الظروف الغير مناسبة في السجون ، وعدم توفر العلاج الطبي الذي يحتاجه الأسرى إذا تعرضوا لوعكة صحية أو تدهور فى حالتهم المرضية .

 بينما الأسير شيخ العيد معتقل منذ 26/12/2003 ، ومحكوم بالسن لمدة 12 عام، أمضى منها عشرة أعوام بتهمة الانتماء للجان المقاومة الشعبية وتنفيذ فعاليات ضد الاحتلال .

وطالب المركز بضرورة تصعيد حملات التضامن مع الأسرى ، حيث أن التفاعل مع قضيتهم وخاصة المضربين عن الطعام منذ عشرات الأيام لا يزال خجولا ، ولا يرقى إلى حجم تضحيات الأسرى ، وهذا الإهمال يحبط الأسرى وذويهم ، ووهم الذين ينتظرون منا وقفة قوية وجادة لإسناد قضيتهم والتضامن معهم ومؤازرتهم فى ظل الهجمة الشرسة التي يتعرضون لها .

انشر عبر