شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي: تقارير (هيومن رايتس ووتش) "ظالمة" وغير منطقية

06:17 - 25 تموز / ديسمبر 2012

 القيادي بحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين خالد البطش
القيادي بحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين خالد البطش

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

انتقدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين التقارير الصادرة عن منظمة "هيومان رايتس ووتش"  والتي زعمت فيها أن المقاومة الفلسطينية انتهكت قوانين الحرب من خلال إطلاقها الصواريخ على المناطق السكنية بـ "إسرائيل"، واصفة التقارير بـ"الظالمة".

وقال الأستاذ خالد البطش القيادي بالحركة في تصريح لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" "إن التقرير الصادر عن منظمة "هيومن رايتس ووتش" مجحف بحق الفلسطينيين وغير ملتزم وغير منطقي، ويتناسى أن فلسطين دولة محتلة، تتعرض لأبشع الجرائم على يد الترسانة الإسرائيلية".

وأضاف :"المنظمة لم تكن مؤتمنة حتى على المصطلحات التي وردت بالتقرير ولم توجه الإدانة للإسرائيليين الذين ارتكبوا أفظع المجازر بشتى الأسلحة -من بينها المحرمة دولياً- على الفلسطينيين عامة وأهالي قطاع غزة خاصة".

ورداً على إدانة المنظمة للمقاومة أوضح أن المقاومة الفلسطينية مشروعة في وجه الاحتلال الإسرائيلي وكفلتها جميع المواثيق والعهود والقوانين الدولية وقال:"من حق الشعب الفلسطيني مقاومة الاحتلال وهو ما تشرعه وتقره المواثيق الأممية".

وأشار إلى أن الإدارة الأمريكية ومن ورائها جهات "إسرائيلية" تقف وراء إصدار تلك التقارير المغرضة، والتي تهدف من خلالها لإدانة المقاومة ولتبرير جرائم المحتل الإسرائيلي والتغطية على أعماله الإرهابية ضد المواطنين الفلسطينيين.

وطالب البطش المؤسسات الحقوقية المحلية والدولية بضرورة التصدي لتلك التقارير -التي تساوي بين الضحية والجلاد- داعياً إياهم إلى تذكير "المنظمة" بحق الشعب الفلسطيني بالمقاومة، وبالعمل الجاد على إبراز جرائم المحتل أمام الرأي العام العالمي.

انشر عبر