شريط الأخبار

"الطيب" يندد بالحملة الصهيونية الشرسة على "القدس"

03:03 - 25 آب / ديسمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

استنكر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب – شيخ الأزهر –، الحملة الشرسة التي يقوم بها الكيان الصهيوني باستئنافه لعملية الاستيطان الواسعة، التي تهدد الوضع الديموجرافي في فلسطين المحتلة، داعيًا إلي الانتباه إلي الخطر الذي يهدد القدس الشريف والسلام العالمي.

 جاء ذلك خلال استقبال شيخ الأزهر للدكتور "تيسير التميمي" قاضي قضاة فلسطين وأمين عام الجمعية الإسلامية بالقدس، والذي بدوره أوضح خطورة موقف العرب والمسلمين, وأحرار العالم, أمام الإجراءات القمعية التي يقوم بها الكيان الصهيوني في القدس المحتلة, من حالة البناء المحموم المتسارع للمستوطنات, ومحاصرتها بالبؤر اليهودية وعزل المدينة عن محيطها الفلسطيني بالإضافة إلى الاعتداء السافر على قدسية المدينة وذلك بالمخالفة لكافة الأعراف والمواثيق الدولية.

 كما نوه القاضي إلي المنع المتكرر للمصلين من الصلاة بالمسجد الأقصى وإجراء الحفريات تحت جدرانه وبمحيطه، حتى وصل الأمر إلي مرحلة خطيرة، وأصبح آيلا للسقوط في أي لحظة.

 

انشر عبر