شريط الأخبار

باريس تعتبر توسيع المستوطنات الصهيونية "استفزازاً"

09:33 - 20 حزيران / ديسمبر 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

نددت وزارة الخارجية الفرنسية الخميس ب"اعادة اطلاق غير مسبوقة" لمشاريع الاستيطان الاسرائيلية واعتبرتها "استفزازا".

وقال الناطق باسم الخارجية الفرنسية فيليب لاليو ان "الاطلاق غير المسبوق لمشاريع الاستيطان هو استفزاز يزيد من تقويض الثقة الضرورية لاستئناف المفاوضات ويدفعنا الى التساؤل حيال التزام اسرائيل بحل الدولتين".

وبشأن موافقة السلطات الاسرائيلية خصوصا على بناء 2610 وحدات استيطانية جديدة في حي جعفات هاماتوس الاستيطاني اليهودي في القدس المحتلة، ندد لاليو "بقرار غير شرعي".

وفي غضون ايام قليلة اعلنت السلطات الاسرائيلية وهي في اوج حملة انتخابية، عن عدة مشاريع لبناء الاف الوحدات السكنية في احياء استيطانية في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلتين، ما اثار موجة دانات دولية.

والاربعاء طالبت 14 من الدول الـ15 الاعضاء في مجلس الامن، باستثناء الولايات المتحدة، اضافة الى الامم المتحدة اسرائيل بالعدول عن مشاريعها الاستيطانية.

وفي تصريحات منفصلة، اعلنت الدول الاوروبية الاربع الاعضاء في مجلس الامن الدولي (فرنسا وبريطانيا والبرتغال والمانيا) وثماني دول في حركة عدم الانحياز اضافة الى روسيا والصين ان هذه المبادرات تهدد بالقضاء على اي فرصة لاطلاق المفاوضات من اجل اقامة دولتين - اسرائيل ودولة فلسطينية - تتعايشان بسلام.


انشر عبر