شريط الأخبار

إدانة واسعة لما جرى .. استشهاد وجرح العشرات في مخيم اليرموك بسوريا

05:52 - 16 تشرين أول / ديسمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

استشهد عدد من اللاجئين الفلسطينيين في مخيم اليرموك بالعاصمة السورية دمشق اثر الأحداث الدموية المؤسفة في سورية.

وذكرت وسائل اعلامية أن قذيفتين صاروخيتين سقطتا على مسجد عبد القادر في مخيم اليرموك للاجئين بدمشق أسفر عن استشهاد وجرح العشرات من الفلسطينيين.

ووصف مسئول العلاقات الدولية في الحركة أسامة حمدان استهداف الفلسطينيين بالجريمة النكراء. وطالب بعدم اقحام الفلسطينيين في الاحداث الداخلية التي تجري في سوريا، مؤكداً على ان الفلسطينيين ضيوف لدى سوريا.

كما ادانت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين القصف الاجرامي الذي تعرض له مخيم اليرموك بدمشق اليوم، وأسفر عن سقوط العديد من الضحايا الأبرياء من الفلسطينيين والسوريين.

2واكدت الحركة  حرصها على أمن وسلامة أهلنا وشعبنا الفلسطيني في سوريا، فإنها تعبر عن عميق حزنها وأسفها لإراقة الدماء في سوريا، سواء كانت سورية أو فلسطينية، فجرح سوريا النازف اليوم هو جرح فلسطين، ومأساة سوريا هي مأساة فلسطين وكل العرب والمسلمين.

3ودعت الحركة العرب والمسلمين كافة وكل أحرار العالم إلى تحمل مسؤولياتهم والسعي إلى حقن دماء كل السوريين والفلسطينيين والسعي لإخراج هذا البلد الشقيق وشعبه من محنته ومأساته الراهنة.

 

فيما قالت حركة المقاومة الإسلامية حماس إن قتل اللاجئين الفلسطينيين في مخيم اليرموك بسوريا "جريمة نكراء وبشعة يجب ألا تتكرر"، مشيرة إلى أنها تجرى اتصالات لوقف القصف الذي وصفته بـ"الهمجي".

 

وقال مسؤول العلاقات الدولية في الحركة أسامة حمدان، في بيان له إن "قصف مسجد عبد القادر في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جريمة نكراء يحب ألا تتكرر".

 

وأضاف حمدان، الذي يقطن في العاصمة اللبنانية بيروت، "حركة حماس تجري في هذه الأثناء اتصالات مكثفة لضمان وقف العدوان المتواصل والقصف الهمجي على مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين".

 

وشدد على رفض "حماس" إقحام اللاجئين الفلسطينيين فيما يجري من أحداث بسوريا، متابعًا "الفلسطينيون ضيوف على الشعب السوري ولا يجب إقحامهم بما يجري من أحداث على الأرض".


 

انشر عبر