شريط الأخبار

27 قتيلا في اطلاق نار داخل مدرسة ابتدائية بولاية كنتيكت الاميركية

08:49 - 14 تموز / ديسمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

اعلنت قناة (سي بي اس نيوز) التلفزيونية ان 27 شخصا، بينهم 14 طفلا على الاقل، قتلوا في اطلاق نار داخل مدرسة ابتدائية في كنتيكت، شمال شرق الولايات المتحدة.

من جانبها، ذكرت محطة (سي ان ان) الاميركية ان نحو عشرين شخصا قتلوا، بينهم عشرة اطفال على الاقل، وذلك جراء اطلاق النار وقع صباح اليوم الجمعة في مدرسة "ساندي هوك" في مدينة نيوتاون الصغيرة على بعد 128 كلم من نيويورك.

وقال البيت الأبيض ان الرئيس الاميركي باراك أوباما أبلغ بإطلاق النار في كونيتيكت وهو يتلقى إفادات أولا بأول عن الوضع.

ونقلت قناة (سي.بي.إس نيوز) عن مسؤولين لم تذكر أسماءهم إن ما لا يقل عن 27 شخصا بينهم أطفال قتلوا اليوم الجمعة عندما فتح مسلح واحد على الأقل النار في مدرسة ابتدائية في نيوتاون بولاية كونيتيكت الأميركية.

وقالت القناة إن المسلح وهو والد أحد التلاميذ هناك قتل. وقالت شبكة (سي.إن.إن) إن ناظر المدرسة وأخصائيا نفسيا بين القتلى.

ووردت تقارير غير مؤكدة عن وجود مسلح ثان بعد أن قال شهود عيان إنهم سمعوا دوي إطلاق عشرات الأعيرة النارية.

وتضم مدرسة ساندي هوك الابتدائية أطفالا من الروضة وحتى الصف الرابع، حيث يتراوح عمر التلاميذ بين خمسة وعشرة أعوام.

وقالت بريندا ليبينسكي التي هرعت إلى المدرسة حيث تدرس ابنتها في الصف الثالث "كان الأمر مروعا."

وأضافت "انتابت الجميع حالة هيستيرية .. الآباء والتلاميذ. كان هناك أطفال يخرجون من المدرسة وهم مخضبون بالدماء. لا أعلم ما إذا كانوا أصيبوا بالرصاص لكنهم كانوا مخضبين بالدماء".

وأظهرت صور تلفزيونية قوات الشرطة وسيارات الإسعاف في الموقع وآباء يهرعون باتجاه المدرسة. وشوهد آباء يصطحبون أطفالهم ويعودون بهم إلى المنزل.

وأفادت صحيفة (هارتفورد كورانت) أن شخصا مسلحا يعتقد انه هو الذي أطلق النار لقي حتفه في الحادث وانه سقط العديد من المصابين.

ولا تزال التفاصيل حول المسلح المزعوم والدافع المحتمل وراء هذا الحادث غير معلومة.

انشر عبر