شريط الأخبار

منتدى الاعلاميين يدين قرار وكالة رويترز بفصلها التعسفي للزميل شمس شناعة

08:07 - 11 حزيران / ديسمبر 2012

غزة - فلسطين اليوم

قال منتدى الإعلاميين الفلسطينيين انه ينظر بخطورة وقلق بالغ، إلى قرار وكالة رويترز للأنباء فصل الزميل الصحفي شمس شناعة بعد أكثر من عشرين عاما من العمل لدى الوكالة قام خلالها بتغطية الكثير من الساحات الساخنة في منطقة الشرق الأوسط.

ورأى المنتدى في بيان له أن هذا القرار الجائر، بمثابة فصل تعسفي مخالف لكل قوانين العمل، لا سيما أنه لا يوجد أي مسوغ قانوني أو إداري له، ومخالف لأعراف العمل في جميع الوكالات العالمية.

وعتقد منتدى الإعلاميين أن هذا القرار ينطوي على استخفاف كبير بالإعلاميين الفلسطينيين ومسيرة التضحيات والمهنية التي قدموها طوال عقود من العمل في منطقة عمل يغلب عليها الخطورة.

وذكّر المنتدى أن الزميل شمس قدم ابن شقيقه المصور الصحفي في وكالة رويترز فضل شناعة في أبريل 2008، شهيداً بقذيفة إسرائيلية شرق غزة، خلال تغطيته وقائع توغل في المنطقة، لتأتي الوكالة اليوم لتعاقبه بالفصل التعسفي .

وطالب منتدى الإعلاميين إدارة وكالة رويترز، بالتراجع الفوري عن قرارها الجائر، وإعادة النظر في سياسة التعامل مع الإعلاميين الفلسطينيين الذين تستسهل فصلهم رغم سنوات العمل الطويلة.

ورأى المنتدى أن هذا التعدي على حقوق الإعلاميين، يأتي ليكمل حلقات التعدي واستباحة الصحفيين الفلسطينيين من قبل الاحتلال الإسرائيلي، في ظل صمت من الاتحاد الدولي للصحفيين ومنظمة مراسلون بلا حدود، وفي تقاعس الجسم النقابي الرسمي المنتسب لهذه المؤسسات عن القيام بدوره في حماية والدفاع عن الصحفي الفلسطيني سواء من بطش الاحتلال أو من القرارات التعسفية للمؤسسات الإعلامية الكبرى.

وطالب المنتدى عموم الصحفيين، باتخاذ موقف صارم، وإعادة النظر في آليات قبول العمل مع وكالات الأنباء، وضرورة أن يكون هناك عقود عمل رسمية تحترم قوانين العمل الوطنية واللوائح الدولية المنظمة للعمل ،واحترام العقود وأدبيات العمل .

كما يطالب منتدى الإعلاميين، الحكومة في غزة والضفة، تفعيل القانون، بضرورة ربط إمكانية العمل في الأراضي الفلسطينية من قبل وكالات الأنباء الدولية بتوفير عقود رسمية وقانونية مطابقة لقوانين العمل ومساوية لنظرائهم في الظروف والإمكانيات داخل إسرائيل.

وندعو الحكومتين و الرئيس الى اعادة النظر في عمل وكالة رويترز في فلسطين اذا لم تتراجع عن موقفها باعادة الزميل شمس شناعة الى موقعه و الاعتذار الرسمي والواضح له وتعويضه عما أصابه من أضرار .

انشر عبر