شريط الأخبار

العربي: عملية السلام فشلت في حل القضية الفلسطينية

04:39 - 09 حزيران / ديسمبر 2012

وكالات - فلسطين اليوم

قال نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية إن الدول العربية ترى أن عملية السلام "المعطلة" قد فشلت في تحقيق حل للقضية الفلسطينية وللصراع العربي الإسرائيلي.

جاء هذا في كلمته أمام الجلسة الافتتاحية للجنة متابعة مبادرة السلام العربية التي بدأت اجتماعاتها بالعاصمة القطرية الدوحة اليوم الأحد برئاسة الشيخ حمد بن جاسم رئيس وزراء وزير خارجية قطر.

واستهل العربي كلمته بتهنئة فلسطين بالحصول على عضوية الأمم المتحدة كدولة "مراقب"، معتبرا هذا "إنجاز كبير ولو أنه جاء متأخر 65 عاما".

وأضاف العربي في كلمته "القرار الأخير لمجلس الجامعة الصادر في 17 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي بتكليف لجنة مبادرة السلام العربية بإعادة تقييم الموقف العربي إزاء مجريات ما يطلق عليه عملية السلام المعطلة يعني بالضرورة أن الدول العربية ترى أن تلك العملية ومنهجيتها وآلياتها التي قد بدأت عام 1961 قد فشلت".

وقبل أن يكمل العربي كلمته، طلب إخلاء القاعة من الصحفيين، قائلا "أنا أود التعرض لموضوعات ربما بها نوع من الحساسية وأرجو عدم وجود صحفيين"، ومن ثم تم إغلاق الجلسة أمام الإعلاميين.

وجاءت كلمة العربي عقب كلمة للرئيس الفلسطيني محمود عباس دعا فيها إلى الإبقاء على المبادرة العربية للسلام على طاولة الحوار، وعدم الحديث المستمر عن إزاحتها، معتبرًا أن البديل عنها هو الحرب، ونحن "غير مستعدين لها".

واستبق الكلمتين، كلمة للشيخ حمد بن جاسم بن رئيس وزراء وزير خارجية قطر أكد فيها أن "مبادرة السلام العربية لن تظل مطروحة إلى الأبد"، داعيا إلى وقفة موضوعية لإعادة تقييم عملية السلام بما فيها المبادرة العربية.

ويأتي عقد هذا الاجتماع تنفيذًا لقرار مجلس الجامعة العربية الأخير في القاهرة يوم 17 نوفمبر/ تشرين ثان الماضي.

ويبحث اجتماع لجنة مبادرة السلام العربية تقييم الموقف العربي من عملية السلام ، ودراسة الموقف في كيفية دعم فلسطين اقتصاديا وماليا بعد تعرضها لعقوبات اقتصادية نتيجة التصويت بشأن حصولها على دولة بصفة "مراقب" في الأمم المتحدة.

وتضم لجنة متابعة مبادرة السلام العربية وزراء خارجية كل من الأردن والبحرين وتونس والجزائر والسعودية والسودان وفلسطين ولبنان ومصر والمغرب واليمن وسلطنة عمان بالإضافة إلى دولة قطر رئيس الاجتماع.

انشر عبر